EN
  • تاريخ النشر: 23 أغسطس, 2011

مورينيو: لن أترك ريال مدريد

مورينيو يحلم بإنجازات تاريخية مع النادي الملكي

مورينيو يحلم بإنجازات تاريخية مع النادي الملكي

أكد البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب ريال مدريد وصيف بطل الدوري الإسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء، أنه ليست لديه النية لترك النادي الملكي، موافقًا على الاعتذار لكن لأنصار الفريق فقط بسبب الأحداث التي شهدتها مباراة إياب الكأس السوبر الإسبانية أمام الغريم التقليدي برشلونة.

أكد البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب ريال مدريد وصيف بطل الدوري الإسباني لكرة القدم يوم الثلاثاء، أنه ليست لديه النية لترك النادي الملكي، موافقًا على الاعتذار لكن لأنصار الفريق فقط بسبب الأحداث التي شهدتها مباراة إياب الكأس السوبر الإسبانية أمام الغريم التقليدي برشلونة.

وقال مورينيو، في رسالة نُشرت على موقع النادي الملكي: "لن أرحل. هذا أكيد، منتهى التأكيدمضيفًا "وحده من لا يعرفني بإمكانه أن يحلم ويخترع ويعتقد بأنني سأترك اليوم ريال مدريد".

وتابع "يبدو لي أن كثيرًا من الأشخاص أعجبوا بجودة كرة القدم التي قدمها ريال مدريد هذا الموسم، وستكون بالنسبة لهم مفاجأة جديدة في حال تركت النادي الآن. هذا مستحيل!".

وكذب مورينيو الشائعات التي أوردتها قناة تلفزيونية كونها تلقت رسالة من المتحدث باسم النادي الملكي إيلاديو باراميس مفادها أن مورينيو يفكر في الرحيل. وكان باراميس نفسه نفى أن يكون بعث بمثل هذه الرسالة من هاتفه.

وكتب مورينيو: "لدي رئيس رائع بذكاء كبير، ويكن لي صداقة كبيرة". ولدي أيضًا مدير عام يعمل 24 ساعة في اليوم. حماسي كبير وحبي لريال مدريد أكبر بكثير من حب بعض أنصار النادي".

وأوضح أنه يتوجه إلى "أنصار النادي بالاعتذار وفقط إليهم، على تصرفه في المباراة الأخيرة" أمام برشلونة. وكان مدرب ريال مدريد وضع على الخصوص إصبعه في عين مساعد مدرب برشلونة تيتو فيلانوفا.

وأعلن الاتحاد الإسباني، يوم الثلاثاء، أنه فتح تحقيقًا تأديبيًا بحق مورينيو وفيلانوفا قد يؤدي إلى إيقاف الرجلين.