EN
  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2012

بعد التعادل الثاني على التوالي في الدوري مورينيو يمنع لاعبي ريال مدريد من الحديث للإعلام

ريال مدريد وفياريال1

التعادل أمام فياريال فجر الغضب داخل ريال مدريد

طلب مورينيو من لاعبي ريال مدريد عدم التحدث إلى وسائل الإعلام في تلك الفترة، بعد التعادل أمام فياريال في الجولة الـ29 لمسابقة الدوري الإسباني.

  • تاريخ النشر: 22 مارس, 2012

بعد التعادل الثاني على التوالي في الدوري مورينيو يمنع لاعبي ريال مدريد من الحديث للإعلام

أوصى البرتغالي جوزيه مورينيو -المدير الفني لنادي ريال مدريد متصدر جدول ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم- جميع الأطراف داخل النادي الملكي بالتزام الصمت، وعدم الإدلاء بأي حديث لوسائل الإعلام في أعقاب المباراة المثيرة للجدل التي تعادل فيها فريقه مع فياريال (1-1) مساء الأربعاء، ووافق النادي على قرار المدرب "بدون قيد أو شرط".

ورفض نادي ريال مدريد المشاركة في المؤتمر الصحفي الذي أعقب مباراة فياريال كما أمر لاعبيه بعدم التحدث إلى الصحفيين احتجاجا على القرارات التحكيمية "المثيرة للجدل".

وأنهى ريال مدريد المباراة أمام فياريال بتسعة لاعبين، بعد أن طرد الحكم باراداس روميرو لاعب الوسط الألماني مسعود أوزيل والمدافع سيرجيو راموس الأول بجانب بطرد مورينيو قبل نهاية المباراة بسبع دقائق وكذلك طرد مساعد المدرب روي فاريا، ثم طرد الحكم المدافع البرتغالي بيبي عقب نهاية المباراة.

وانتقد الجناح البرتغالي كريستيانو رونالدو حكم المباراة قائلا:" السرقة، السرقة، فقط السرقة".

وذكرت مصادر مقربة من مجلس إدارة ريال مدريد أن مورينيو منع أي حديث للصحافة من قبل كبار المسئولين في النادي، والجهاز الفني، واللاعبين حتى إشعار أخر.

وأوضحت المصادر ذاتها أن فلورنتينو بيريز -رئيس ريال مدريد-: "أعرب عن مساندة غير مشروطة لقرارات مدربه".