EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

في آخر بروفة للفريقين بدبي مصر تهزم مالي بهدف قبل السفر لأنجولا

تجربة ودية مفيدة لمصر قبل أنجولا

تجربة ودية مفيدة لمصر قبل أنجولا

فاز المنتخب المصري على نظيره المالي 1-0، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الإثنين بمدينة دبي ضمن استعدادات الفريقين لبطولة الأمم الإفريقية 2010، التي تنطلق يوم الأحد المقبل في العاصمة الأنجولية لواندا.

  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2010

في آخر بروفة للفريقين بدبي مصر تهزم مالي بهدف قبل السفر لأنجولا

فاز المنتخب المصري على نظيره المالي 1-0، في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم الإثنين بمدينة دبي ضمن استعدادات الفريقين لبطولة الأمم الإفريقية 2010، التي تنطلق يوم الأحد المقبل في العاصمة الأنجولية لواندا.

أحرز هدف المباراة الوحيد اللاعب محمد ناجي "جدو" في الدقيقة الـ66 من عمر اللقاء، في ثاني مشاركة له مع المنتخب المصري؛ حيث إن مشاركته الأولى كانت أمام مالاوي بالقاهرة والتي انتهت بالتعادل 1-1.

وأضاع ماكاي تراوري لاعب منتخب مالي التعادل حينما أهدر ضربة جزاء في الدقيقة 90 من عمر اللقاء؛ حيث سددها في عارضة عصام الحضري فترتد ويشتتها الدفاع المصري.

جاء الشوط الأول جيد المستوى، وأدى كل منتخب على فترات؛ حيث بدأ المنتخب المالي مع الدقيقة الأولى في مباغتة مرمى مصر بضربة رأس من مصطفى ياتاباري مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى الحضري.

ولم يظهر المنتخب المصري طوال الدقائق العشرة الأولى؛ حيث كادت الدقيقة الـ5 تشهد هدف التقدم لمالي من ضربة رأس خطيرة لموديبو مايجا أخرجها الحضري بصعوبة إلى ركنية وسط غياب للدفاع المصري.

وكان أول ظهور مصري مع الدقيقة الـ8 من هجمة منظمة عن طريق أحمد حسن، الذي سلم الكرة لمحمد زيدان ولكنه أطاح بها بعد أن تخلص من المدافعين، ثم حاول منتخب مصر التحكم في زمام الأمور بعد تلك الهجمة ولكن التركيز غاب عن أغلب اللاعبين.

وفرض منتخب مالي سيطرته مجددا على وسط الملعب، وتحرك ديارا كثيرا، وجاء الدقيقة الـ22 لتشهد ثورة من مدرب مالي ستيفان كيشي اعتراضا على حكم المباراة نال معها البطاقة الحمراء.

وألغى حكم اللقاء الإماراتي هدفا للمنتخب المصري بداعي التسلل من كرة ثابتة لعبها محمد زيدان على رأس حسام غالي وضعها في المرمى، لكنه كان في موقف "تسلل".

بعدها يضيع عماد متعب هدفا أكيدا لمنتخب مصر من تمريرة زيدان السحرية انفرد بها لكن ينجح محمد سيدي بيه في التصدي لها لتعود إلى أحمد حسن ويراوغ أحد لاعبي الدفاع المالي ويسددها لتصطدم بالحارس وتخرج إلى ضربة ركنية.

ويسقط الحارس عصام الحضري على الأرض بعد ارتطامه بالقائم من كرة ممادو سيدي بيه، التي علت عارضة مرمى منتخب مصر، ثم يسدد أحمد فتحي كرة قوية من عدة تمريرات للمنتخب المصري بدأت من عند حسني عبد ربه إلى محمد زيدان يهيئها لفتحي الذي يسدد وينقذها سيدي بيه.

وينقذ الحضري كرة صاروخية من تسديدة قوية ينجح في التصدي لها بكلتا قدميه لتخرج إلى ضربة ركنية.

دفع حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر بالتغيير الأول مع بداية الشوط الثاني بنزول محمود عبد الرازق شيكابالا بدلا من أحمد المحمدي، تبعه بتغيير آخر بنزول محمد ناجي "جدو" بدلا من أحمد حسن.

ونجح "جدو" فور نزوله في وضع منتخب مصر بالمقدمة في الدقيقة الـ66 من عمر اللقاء من هجمة مصرية مرتدة، بدأت من عند وائل جمعة مرورا بمحمد زيدان إلى أحمد فتحي الذي يمررها إلى محمد ناجي خارج منطقة الجزاء يسددها قوية في المرمى ويفشل الحارس في التصدي لها.

ويجري شحاتة تغييرين متتاليين؛ بنزول أحمد عيد عبد الملك بدلا من محمد زيدان، ومحمد عبد الشافي بدلا من سيد معوض، ثم نزل عبد الظاهر السقا بدلا من عماد متعب.

قبل النهاية بـ7 دقائق ينال حسام غالي البطاقة الحمراء ليخرج من الملعب أثر عرقلة لاعب مالي من الخلف، بعد أن كان حصل على بطاقة صفراء في الشوط الأول.

ويحصل منتخب مالي على ضربة جزاء أثر عرقلة البديل عبد الظاهر السقا لمهاجم مالي أهدرها ماكاي تراوري، ولم يستغل منتخب مالي النقص العددي لمصر لتخرج مصر فائزة بهدف.