EN
  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

رجال الأمن فضوا اشتباكات بالأيدي مشاجرة لاعبي الرائد والتعاون تنتهي بـ"الصلح"

مشاجرة لاعبي الرائد والتعاون تنتهي بـالصلح

جانب من مشاجرة لاعبي الفريقين

مواجهة فريقي الرائد والتعاون ضمن مباريات كأس الأمير فيصل بن فهد لكرة القدم، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما تشهد بعض الأحداث المؤسفة بين لاعبي الفريقين.

  • تاريخ النشر: 28 يناير, 2012

رجال الأمن فضوا اشتباكات بالأيدي مشاجرة لاعبي الرائد والتعاون تنتهي بـ"الصلح"

شهدت مواجهة فريقي الرائد والتعاون ضمن مباريات كأس الأمير فيصل بن فهد لكرة القدم، التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما بعض الأحداث المؤسفة بين لاعبي الفريقين.

وكادت أن تتطور الأحداث للاشتباك بالأيدي بينهما بعد نهاية صفارة حكم المباراة، لولا تدخل رجال الأمن الذين فضوا مشاجرة اللاعبين في وسط الملعب، وبالتالي إعادة الأمور لوضعها الطبيعي، وذلك حسبما ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية.

من جانبه، أكد مدرب فريق الرائد محمد الكبير أن شرارة الأحداث بدأت من أحد لاعبي التعاون الذي دخل في ملاسنة حادة مع أحد لاعبي فريقه أثناء خروجه من ملعب المباراة بالبطاقة الحمراء.

وأوضح الكبير أنه "قال بالحرف الواحد للاعب التعاون ليس من حقك أن تتلفظ ضد أي لاعبمشيراً إلى أن لاعب التعاون رد عليه بكلام غير مقبول أبداً".

لم أسئ الأدب مع لاعبي وفريق التعاون، كون أخلاقياتي وتربيتي لا تسمحان لي بذلك
محمد الكبير

وتابع الكبير قائلا: "إنه لم يسئ الأدب مع لاعبي وفريق التعاون، كون أخلاقياته وتربيته لا تسمحان له بذلكموضحاً أن هناك من حاول تضخيم الواقعة وإعطائها أكبر من حجمها.

وقدم مدرب الرائد شكره وتقديره لزميله مدرب التعاون عبدالله الدخيل الذي قدم له اعتذاره الشديد عن كل ما حدث، مؤكدا أن الرائد والتعاون أشقاء وأبناء عمومة تجمعهم مدينة واحدة وهي عزيزة على قلوب الجميع.

ومن جهته، قال مدرب التعاون عبدالله الدخيل إن ما حدث بين لاعبي الفريقين أمر عادي جدا ولا يستحق هذه الهالة الإعلامية الكبيرة، موضحا أن المباراة كانت رائعة جدا من الطرفين.

وقال الدخيل -بعد نهاية الأحداث-: "لقد ذهبت لمدرب الرائد محمد الكبير وقدمت اعتذاري لهموضحا أن عتبه الوحيد على الكبير أنه كان من المفترض أن لا يدخل في ملاسنة مع أحد لاعبي فريقه.

وأضاف "كنت أتمنى أن لو قام بإبلاغي عن هذه الحادثة، وأنا لا أحمل لإخواني في الرائد سوى المحبة والتقدير، ومباريات الفريقين على جميع المستويات دائما ما تظهر بأداء فني وأخلاقي جيد للغاية".

وتابع قائلا: "نحن والرائد أشقاء وما حصل من أحداث بسيطة جدا لا يمكن أن تعكر صفو العلاقة الكبيرة بيننا وبينهم، وهدفنا الأول والأخير هو رفع مستوى المنافسة الشريفة بين عملاقي منطقة القصيم، وهذا هو الأهم لدينا".