EN
  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2010

في انطلاق الدوري الفرنسي مرسيليا يسقط في فخ كاين.. وسان جيرمان يكشر عن أنيابه

لاعبو كاين يحتفلون بإسقاط مرسيليا

لاعبو كاين يحتفلون بإسقاط مرسيليا

سقط مرسيليا الذي توج الموسم الماضي بطلا للدوري الفرنسي بعد غياب دام 18 عاما، سقوطا مفاجئا أمام ضيفه كاين الصاعد حديثا إلى الدرجة الأولى 1-2، في مستهل حملة دفاعه عن اللقب مساء السبت ضمن المرحلة الأولى.

  • تاريخ النشر: 08 أغسطس, 2010

في انطلاق الدوري الفرنسي مرسيليا يسقط في فخ كاين.. وسان جيرمان يكشر عن أنيابه

سقط مرسيليا الذي توج الموسم الماضي بطلا للدوري الفرنسي بعد غياب دام 18 عاما، سقوطا مفاجئا أمام ضيفه كاين الصاعد حديثا إلى الدرجة الأولى 1-2، في مستهل حملة دفاعه عن اللقب مساء السبت ضمن المرحلة الأولى.

وشهدت المرحلة انطلاقة جيدة لباريس سان جرمان بفوزه على سانت إتيان 3-1، في حين اكتفى ليون بالتعادل السلبي على أرضه مع موناكو.

على ملعب فيلودروم وأمام ناظري رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الفرنسي ميشال بلاتيني، جمعت المواجهة بين بطلي الدرجتين الأولى والثانية الموسم الماضي، ونجح كاين في تحقيق مفاجأة من العيار الثقيل بإسقاطه مرسيليا في عقر دار الأخير فيلودروم 2-1م.

وإذا كانت النتيجة مفاجأة، فإن كاين استحق الفوز في المباراة؛ لأنه كان الفريق الأفضل في المباراة معظم فترات المباراة، خصوصا لأن مرسيليا لم يسدد أي كرة باتجاه المرمى على مدى الدقائق الستين الأولى.

واستغل كاين خطأ دفاعيا فاستلم سوب الكرة في منتصف الملعب، وسار بها طويلا من دون اعتراض أحد، وعندما وصل إلى مشارف المنطقة أطلقها لكن الحارس الدولي ستيف مانداندا أخطأ تقديرها فأفلتت من يده لتستقر في الشباك (52).

وشعر مدرب مرسيليا ديدييه ديشان بحراجة الموقف فأشرك مهاجمه حاتم بن عرفة؛ الذي سينتقل إلى نيوكاسل على سبيل الإعارة في الأيام المقبلة ومامادو ساماسا، في محاولة لتحريك الجبهة الهجومية، وبالفعل مرر الأول كرة متقنة باتجاه الثاني؛ الذي تخطى مدافعا ثم حارس المرمى وأودع الكرة داخل الشباك (77).

وظن الجميع أن مرسيليا الأكثر خبرة سيخرج فائزا في المباراة، لكن المغربي الأصل يوسف العربي كان له رأي آخر، عندما خدع ماندندا بكرة رأسية قبل نهاية المباراة بأربع دقائق ليسقط مرسيليا بالضربة القاضية، مانحا ثلاث نقاط ثمينة لفريقه.

وعلى ملعب بارك دي برانس وأمام ناظري مدرب المنتخب الفرنسي لوران بلان، حقق باريس سان جرمان انطلاقة جيدة بفوزه على سانت إتيان 3-1.

وسجل التركي أردينج أول أهداف الموسم، بعد أن استلم كرة بينية من هوارو، وانفرد بالحارس وأرسلها زاحفة في زاوية ضيقة، مفتتحا التسجيل بعد مرور 5 دقائق.

ونجح سانت إتيان في دخول أجواء المباراة وأدرك التعادل عبر باييه (39)، لكن الكلمة الأخيرة كانت لسان جرمان؛ الذي أضاف هدفين رائعين الأول حمل توقيع سيسينيون بحركة أكروباتية رائعة (42)، والثاني بواسطة مهاجمه البرازيلي الجديد نيني المنتقل من موناك، بكرة سددها بيسراه على الطائر في الزاوية البعيدة (82).

وعلى ملعب جيرلان سقط ليون الساعي إلى استرداد اللقب، الذي توج به سبع مرات في السنوات التسع الأخيرة بالتعادل مع ضيفه موناكو.

وعلى الرغم من سيطرة ليون الذي لعب في غياب مهاجمه الأرجنتيني المتألق ليساندر لوبيز على مجريات اللعب، فإنه اصطدم بدفاع منظم نجح في إبعاد الخطر عن مرماه.

وخسر لنس على أرضه أمام ليل 1-2. سجل للفائز فيريه (28)، وبيرانجيه (82)، وللخاسر ماوليدا (72).

وتعادل أوكسير مع لوريان 2-2. سجل للأول بدريتي (19) ولوتاليك (58)، وللثاني ديارا (7)، ومفويبا (68).

وفاز تولوز على برست بهدفين سجلهما براتن (36) وماشادو (85 من ركلة جزاء). وتغلب أيضا سوشو على أرل أفينيون 2-1. سجل للفائز بوتان (16) وفاتي (54)، وللخاسر دجيدجي(10) .

وتعادل رين مع ليل 1-1. سجل للأول بانجورا (25)، وللثاني سو (62)، وتعادل أيضا نيس مع فالنسيان سلبا.

وتختتم المرحلة يوم الأحد بلقاء مونبلييه وبوردو.