EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2011

التقدم بشكوى ضد بورسعيد والإسماعيلية مدير كرة الأهلي: اللون الأحمر يثير جنون الجماهير المتعصبة

قوات الأمن المركزي فصلت بين جماهير الأهلي والمصري

قوات الأمن المركزي فصلت بين جماهير الأهلي والمصري

تجاهل سيد عبد الحفيظ -مدير الكرة في النادي الأهلي المصري- عن العيوب التي أصابت فريقه هجوميا أمام المصري البورسعيدي في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي مساء الجمعة، ضمن منافسات الجولة الـ18 لمسابقة الدوري الممتاز، وشن هجوما عنيفا على جماهير بورسعيد والإسماعيلية التي قامت بمهاجمة الجماهير في محطة القطار قبل انطلاق المباراة، وتحطيم نوافذ حافلة الأهلي خلال السفر لأداء المباراة، ثم في العودة إلى العاصمة القاهرة دون وقوع أية إصابات بين لاعبي "القلعة الحمراء".

  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2011

التقدم بشكوى ضد بورسعيد والإسماعيلية مدير كرة الأهلي: اللون الأحمر يثير جنون الجماهير المتعصبة

تجاهل سيد عبد الحفيظ -مدير الكرة في النادي الأهلي المصري- العيوب التي أصابت فريقه هجوميا أمام المصري البورسعيدي في اللقاء الذي انتهى بالتعادل السلبي مساء الجمعة، ضمن منافسات الجولة الـ18 لمسابقة الدوري الممتاز، وشن هجوما عنيفا على جماهير بورسعيد والإسماعيلية التي قامت بمهاجمة الجماهير في محطة القطار قبل انطلاق المباراة، وتحطيم نوافذ حافلة الأهلي خلال السفر لأداء المباراة، ثم في العودة إلى العاصمة القاهرة دون وقوع أية إصابات بين لاعبي "القلعة الحمراء".

قال عبد الحفيظ لوسائل الإعلام: "ما حدث أثر على اللاعبين الذين خاضوا المباراة في جو إرهابي غير ملائم للعب كرة قدم، فلقد رفضت تصعيد الأمر بعد الاعتداءات على الأهلي وجماهيره على أمل استعادة الهدوء وعودة الأمور إلى نصابها، هل كان على الأهلي تغيير لون القميص الأحمر لكي يحصل على حقوقه؟، فالرياضة في مصر لا تزال تحتاج إلى ثورة تصحيح، خاصة وأن الصوت المرتفع أصبح السمة السائدة الآن".

وأكد عبد الحفيظ أن سياسة النادي ستتغير في الفترة المقبلة، وسيلجأ إلى الصوت المرتفع مثل بعض الأشخاص للحصول على حقوقه.

وصاحب تلك التصريحات بِدْء مجلس إدارة النادي الأهلي في اتخاذ خطوات فعلية للرد على اعتداءات ما قبل وبعد المباراة أمام المصري، فقرر المسؤولون التقدم بشكوى ومذكرة إلى الحاكم العسكري ومجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم؛ بسبب الاعتداءات التي تعرض لها لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بالنادي في بورسعيد والإسماعيلية.

أكد محرم الراغب مدير عام النادي الأهلي في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية أن إدارة النادي تعكف حاليا على إعداد مذكرة بما حدث، سواء لجماهير الفريق أم للبعثة، موضحًا أن سيد عبد الحفيظ مدير الكرة سيقدم تقريرا شاملا بالأحداث.

يأتي هذا في الوقت الذي كشفت فيه لجنة المسابقات في الاتحاد المصري عن عقوبات ضد المصري وجماهيره؛ حيث عاقبت اللجنة النادي البورسعيدي بغرامة مالية قدرها 100 ألف جنيه بواقع 50 ألف جنيه بسبب إشعال جماهيره الشماريخ والألعاب النارية، بالإضافة إلى 15 ألف جنيه للسباب الجماعي ومثلها لاستخدام الليزر أثناء سير المباراة، بالإضافة إلى 20 ألف جنيه لما بدر من جماهيره تجاه الحكم والمساعد والجهاز الفني للأهلي.

يذكر أن الأهلي دخل مباراته أمام المصري باحثا عن الفوز وتقليل فارق النقاط مع الزمالك المتصدر إلى 4 نقاط، لكن التعادل أبقى الفارق كما هو، الزمالك في الصدارة بـ39 نقطة، ويليه الإسماعيلي ثانيا بـ34 نقطة، وبعده الأهلي ثالثا بـ33 نقطة.