EN
  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2010

لإيقاف النتائج المخيبة مدرب "ديبورتيفو" يعرض لاعبيه على طبيب نفسي

انتصارات "ديبورتيفو" باتت نادرة

انتصارات "ديبورتيفو" باتت نادرة

ذكرت صحيفة "آس" الإسبانية يوم السبت أن "ميجيل أنخيل لوتينا" مدرب نادي "ديبورتيفو لا كورونا" الإسباني المُتعثِّر أمر لاعبيه بزيارة طبيب نفسي كبير.

  • تاريخ النشر: 16 أكتوبر, 2010

لإيقاف النتائج المخيبة مدرب "ديبورتيفو" يعرض لاعبيه على طبيب نفسي

ذكرت صحيفة "آس" الإسبانية يوم السبت أن "ميجيل أنخيل لوتينا" مدرب نادي "ديبورتيفو لا كورونا" الإسباني المُتعثِّر أمر لاعبيه بزيارة طبيب نفسي كبير.

وأعدَّ "لوتينا" جلسات علاجية فردية، تمتد الواحدة منها لساعة واحدة، لجميع لاعبي الفريق مع الطبيب النفسي "خواكين دوسيل" المتخصِّص في المجال الرياضي. وعقد "دوسيل" جلسة جماعية مع اللاعبين في حضور "لوتينا" ومساعديه الجمعة.

ونقلت "آس" عن قائد "ديبورتيفو" المخضرم "مانويل بابلو" قوله: "أردنا أن نتحدث عن كل شيء؛ فنحن لا نمر بأفضل حالاتنا الآن، ومن الواضح أن هذه الجلسات من أجل مساعدتنا وحسب".

وحقَّق العملاق المنهار "ديبورتيفو"- الذي أحرز لقب الدوري الإسباني عام 2000، وكاد يصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2004- أسوأ بداية له في تاريخه بمسابقة الدوري الإسباني هذا الموسم؛ حيث يحتل المركز الأخير بترتيب البطولة برصيد ثلاث نقاط من ست مباريات.

واعتاد "ديبورتيفو لا كورونا" في السابق ضمَّ اللاعبين الكبار، مثل "ريفالدوو"ديالمينياو"روي ماكايولكنه بدأ يقلِّص ميزانيته بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية.

ولم يكن لاعب خط الوسط "روبين بيريز" أقلَّ تفاؤلاً من "مانويل بابلو" حول هذه الخطوة الجديدة؛ حيث قال: "كان الهدف من وراء هذه الجلسة هو تحسين الأوضاع لا إلقاء اللوم على أي شخص بسبب أي خطأ. تحدثنا عن الفريق وعن وضعه الصعب.. هذه الأمور تمنحك القوة وتساعدك على عدم الاستسلام".

ومن المرجَّح أن تتم إقالة "لوتينا" من منصبه إذا فشل "ديبورتيفو" في التغلُّب على ضيفه المتعثر "أوساسونا" الأحد بالدوري الإسباني.