EN
  • تاريخ النشر: 10 مارس, 2009

أكد أن إيران ستتغلب على الأخضر في التصفيات المونديالية مدرب سابا الإيراني يتوعد الهلال السعودي في أبطال أسيا

الهلال يواجه سابا في مباراة صعبة

الهلال يواجه سابا في مباراة صعبة

راهن الإيراني كريم بيناوان مدير الكرة لنادي سابا على فوز فريقه على مستضيفه الهلال السعودي مساء الثلاثاء في بداية مشوار الفريقين في المجموعة الأولى لدوري المحترفين الأسيوي، مشيرًا أن هذا الانتصار سيكون تمهيدًا لتخطي إيران منتخب الأخضر السعودي المتنافسين في التصفيات المؤهلة لكأس العالم "جنوب أفريقيا 2010".

راهن الإيراني كريم بيناوان مدير الكرة لنادي سابا على فوز فريقه على مستضيفه الهلال السعودي مساء الثلاثاء في بداية مشوار الفريقين في المجموعة الأولى لدوري المحترفين الأسيوي، مشيرًا أن هذا الانتصار سيكون تمهيدًا لتخطي إيران منتخب الأخضر السعودي المتنافسين في التصفيات المؤهلة لكأس العالم "جنوب أفريقيا 2010".

وقال بيناوان بنبرة تحدٍ خلال المؤتمر الصحفي قبل المباراة: "جئنا إلى الرياض بطموح الحصول على نقاط الفوز الثلاث، رغم معرفتنا الكاملة بإمكانيات الهلال الذي يعتبر من أقوى الأندية الأسيوية، ولكن ثقتنا في تحقيق الفوز نابعة من إيماننا بقدرات لاعبينا واستعدادهم لتقديم كرة قدم ممتعة، دون التأثر بالمساندة الجماهيرية المتوقعة لأصحاب الأرض".

وأضاف مدير الكرة الإيراني أن فريقه يسعى وراء إعادة إنجازات الكرة الإيرانية التي تحققت في الفترات السابقة، فهذا هو هدفهم خلال المشاركة في البطولة الأسيوية رغم الصعوبات الكبيرة المتوقع مواجهتها خلال المنافسات المقبلة، مؤكدًا أن ضربة البداية تم الاستعداد لها جيدًا وستكون أمام الهلال الذي يضم كثيرًا من لاعبي المنتخب السعودي الذي سبق له اللعب أمام إيران في افتتاح التصفيات.

ويلعب في المجموعة الأولى لدوري المحترفين الأسيوي الأهلي الإماراتي وباختاكور الأوزبكي، والهلال السعودي، وسابا باتري الإيراني.

وبالحديث عن المواجهة المرتقبة بين إيران والسعودية في الجولة السادسة للمجموعة الثانية من التصفيات أوضح بيناوان أنه متأكد بأن المنتخب الإيراني سيهزم نظيره السعودي عندما يأتي إلى العاصمة طهران، مؤكدًا أن كلامه ليس بالهراء، وأنه مستعد للمراهنة عليه.

وتعادلت إيران مع السعودية في الجولة الأولى من التصفيات بهدف لكل فريق خلال المباراة التي جمعت المنتخبين على استاد الملك فهد الدولي، ويحتاج الفريقان للفوز خلال مواجهتهما المقبلة يوم 28 مارس/آذار لتحسين مركزهما في المجموعة.

ويحتل المنتخب الكوري الجنوبي صدارة المجموعة الثانية بفارق نقطة عن نظيره الشمالي، وتأتي إيران ثالثًا بست نقاط، وبعده السعودية رابعًا بأربع نقاط، وأخيرًا الإمارات بنقطة واحدة فقط.

كان الروماني كاتالين المدير الفني للهلال أكد أن مواجهة سابا لا يمكن أن تكون سهلة لأن جميع الفرق المتأهلة قوية ولم تصل هذه المرحلة إلا بقوتها، قائلاً: "المباراة قوية، ونحن ندرك ذلك، ونأمل أن نقدم لقاء جيدًا يكون خير بداية لنا في هذه البطولة المهمة، فنحن سنلعب في هذا الدور 6 مباريات كلها أشبه بالمباريات النهائية".