EN
  • تاريخ النشر: 09 يونيو, 2011

محاولات جزائرية لإقناع الشيخ "سعدان" بالعودة للخضر

سعدان في دائرة اهتمامات مسئولي الجزائر

سعدان في دائرة اهتمامات مسئولي الجزائر

عرض مسئولو الاتحاد الجزائري لكرة القدم برئاسة محمد روراوة على رابح سعدان ضرورة العودة لقيادة الخضر في الفترة المقبلة، وذلك بعد تقدم عبد الحق بن شيخة باستقالته من تدريب الفريق بسبب الفضيحة التي مني بها الخضر أمام المغرب في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الإفريقية بغينيا الاستوائية والجابون 2012.

عرض مسئولو الاتحاد الجزائري لكرة القدم برئاسة محمد روراوة على رابح سعدان ضرورة العودة لقيادة الخضر في الفترة المقبلة، وذلك بعد تقدم عبد الحق بن شيخة باستقالته من تدريب الفريق بسبب الفضيحة التي مني بها الخضر أمام المغرب في الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة إلى كأس الأمم الإفريقية بغينيا الاستوائية والجابون 2012.

وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية أن روراوة اقترح على سعدان تولي هذا المنصب منذ أكثر من شهر تقريبا، لكن‭ ‬سعدان‭ ‬طلب‭ ‬منه‭ ‬مهلة‭ ‬لتسوية‭ ‬بعض أموره‭.‬

وتحدث سعدان هاتفيا إلى رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، وتطرق الطرفان خلال حديثهما إلى نقاط عدة، من بينها الهزيمة الثقيلة للمنتخب الجزائري أمام المغرب برباعية نظيفة، حيث قدم سعدان تحليله للمباراة، والأسباب التي أدت إلى الانهيار في مراكش.

كما تم مناقشة المرحلة القادمة وما ينتظره الخضر عندما يتنقل الفريق إلى دار السلام لمواجهة تنزانيا في سبتمبر القادم، وحتمية العودة بنقاط هذه المواجهة للاستمرار في ترقب معجزة التأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا 2012.

وكشف‭ ‬مصدر‭ ‬مقرب‭ ‬من‭ ‬المدرب‭ ‬الجزائري‭ ‬السابق‭ ‬رابح‭ ‬سعدان،‮ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأخير‭ ‬مستعدٌ‭ ‬لتولي‭ ‬المدير الفني للخضر، لكن‭ ‬ليس‭ ‬في‭ ‬الحال؛‭ ‬لارتباطه‭ ‬ببعض‭ ‬المسائل‭ ‬الشخصية‭.‬

يذكر أن سعدان تمت إقالته من قبل رئيس الاتحاد محمد روراوة بعد فشله في تحقيق الانتصار على منتخب تنزانيا في الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم إفريقيا.