EN
  • تاريخ النشر: 24 أكتوبر, 2010

بالفوز على ليفركوزن ماينتس يستغل تعثر دورتموند ويعود إلى الصدارة

أندرياس إيفانشيتس قاد ماينتس إلى الفوز

أندرياس إيفانشيتس قاد ماينتس إلى الفوز

استعاد ماينتس صدارة الدوري الألماني بفوزه الثمين على باير ليفركوزن بهدف نظيف في عقر دار الأخير، واستغل في ذات الوقت تعثر بوروسيا دورتموند على ملعبه أمام هوفنهايم 1-1 في ختام المرحلة التاسعة مساء الأحد.

  • تاريخ النشر: 24 أكتوبر, 2010

بالفوز على ليفركوزن ماينتس يستغل تعثر دورتموند ويعود إلى الصدارة

استعاد ماينتس صدارة الدوري الألماني بفوزه الثمين على باير ليفركوزن بهدف نظيف في عقر دار الأخير، واستغل في ذات الوقت تعثر بوروسيا دورتموند على ملعبه أمام هوفنهايم 1-1 في ختام المرحلة التاسعة مساء الأحد.

ورفع ماينتس رصيده إلى 24 نقطة مقابل 22 لدورتموند؛ وذلك بعد تحقيق الأول سبعة انتصارات متتالية (رقم قياسي بالتساوي مع بايرن ميونيخ وكايزرسلوترنقبل أن يسقط للمرة الأولى الأسبوع الماضي على أرضه أمام هامبورج، لكنه عوَّض هذه الإخفاق بالفوز.

ونجح النمساوي الدولي أندرياس إيفانشيتس في تسجيل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 70 ليمنح فريقه ثلاث نقاط ثمينة استعاد بها المركز الأول، في حين فشل ليفركوزن في الصعود إلى المركز الثالث في حال فوزه.

في المقابل أنقذ البرازيلي أنطونيا دا سيلفا فريقه بوروسيا دورتموند من الخسارة أمام ضيفه هوفنهايم، بتسجيله هدف التعادل 1-1 في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

على ملعب "سيجنال أيدونا باركوأمام 80 ألف متفرج، تقدَّم الضيوف بهدفٍ للسنغالي ديمبا با إثر تمريرة البرازيلي لويز جوستافو.

وسنحت الفرصة أمام دورتموند لإدراك التعادل عندما احتسب له الحكم ركلة جزاء، إثر لمس مدافع هوفنهايم الغاني إسحاق فورسا الكرة بيده داخل المنطقة، فانبرى لها التركي الدولي نوري شاهين ونجح في التسجيل، لكن الحكم الدولي الألماني فولفجانج ستارك أمره بإعادتها؛ لأن أحد زملاء شاهين دخل منطقة الجزاء بطريقة غير شرعية، وعندما قام شاهين بمحاولته الثانية تصدى لها الحارس توم ستاركه.

وحاصر أصحاب الأرض هوفنهايم فترات طويلة دون أن يتمكن من تعديل النتيجة حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، عندما احتسب الحكم ركلة حرة لدورتموند احتج عليها طويلاً ساليهوفيتش فطرده الحكم قبل أن ينفذ البرازيلي دا سيلفا الركلة داخل الشباك، مانحًا فريقه نقطة ثمينة.

ونجح هوفنهايم في وقف مسلسل انتصارات دورتموند، الذي فاز في مبارياته السبع الأخيرة بعد خسارته في المرحلة الأولى.

وفي مباراة أخرى، فاز شتوتجارت على سانت باولي بهدفين سجَّلهما نيدرماير وكوزمانوفيتش.