EN
  • تاريخ النشر: 13 نوفمبر, 2010

مان يونايتد يتجنب الخسارة الأولى بالتعادل أمام أستون فيلا

مان يونايتد نجا من الخسارة الأولى

مان يونايتد نجا من الخسارة الأولى

تجنَّب مانشستر يونايتد تلقِّي هزيمته الأولى هذا الموسم عندما حوَّل تخلُّفه أمام مضيفه أستون فيلا بهدفين نظيفين إلى تعادل بنتيجة 2-2 يوم السبت، في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

تجنَّب مانشستر يونايتد تلقِّي هزيمته الأولى هذا الموسم عندما حوَّل تخلُّفه أمام مضيفه أستون فيلا بهدفين نظيفين إلى تعادل بنتيجة 2-2 يوم السبت، في افتتاح المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

واكتفى مانشستر صاحب المرتبة الثانية "25 نقطة" بنقطة واحدة للمباراة الثانية على التوالي والسابعة هذا الموسم؛ ما حرمه من تضييق الخناق على تشيلسي حامل اللقب والمتصدر "28 نقطة" إلى نقطة قبل مباراة الأخير مع ضيفه سندرلاند يوم الأحد.

كما أصبح فريق "الشياطين الحمر" مهددًا بفقدان مركزه الثاني لمصلحة أرسنال الذي يلعب الأحد أمام مضيفه إيفرتون؛ لأن الفريق اللندني لا يتخلف عنه سوى بفارق نقطتين، وحل مانشستر سيتي رابعًا بـ22 نقطة بعدما تعثر مجددًا بالتعادل أمام برمنجهام سيتي بدون أهداف.

وكان مانشستر الأقرب إلى افتتاح التسجيل في الدقيقة الـ17 عندما كسر البلغاري ديميتار برباتوف مصيدة التسلل بعد تمريرة بينية من المكسيكي خافيير هرنانديز، لكن مهاجم توتنهام السابق سدد خارج الخشبات الثلاث.

ورد صاحب الأرض عبر أشلي يونج الذي وصلته الكرة على حدود المنطقة، فتلقفها مباشرة بتسديدة زاحفة تصدَّى لها الحارس الهولندي أدوين فان در سار ببراعة في الدقيقة الـ31، ثم حصل أستون فيلا على فرصة ثمينة أخرى لافتتاح التسجيل قبل نهاية الشوط الأول عبر ستيوارت داونينج، لكن المدافع ريو فرديناند تدخل في الوقت المناسب لينقذ فريقه في الدقيقة الـ42.

وواصل أستون فيلا أفضليته في الشوط الثاني، وكان قريبًا جدًّا من التقدم أولاً عبر مارك ألبرايتون الذي وصلته الكرة من الجهة اليسرى بواسطة داونينج، فتلقفها برأسه، لكن محاولته لم تجد طريقها إلى الشباك رغم وجوده في وضع مناسب تمامًا للتسجيل في الدقيقة الـ54.

ولم يستسلم أستون فيلا، وحاول مجددًا الوصول إلى شباك "الشياطين الحمرلكن الحظ عانده مجددًا عندما ارتدت رأسية جابرييل أجبونلاهور من العارضة في الدقيقة الـ67، ثم حصل اللاعب على فرصة أخرى، لكن تسديدته ارتدت هذه المرة من القائم في الدقيقة الـ68.

وجاء الفرج لأصحاب الأرض بعد دقيقتين فقط، عندما منحهم الحكم ركلة جزاء بعد خطأ من ويس براون على يونج، فانبرى الأخير لها بنجاح في الدقيقة الـ72.

ولم يكد مانشستر يفيق من صدمة الهدف حتى اهتزت شباكه بعد أربع دقائق فقط إثر هجمة مرتدة رائعة قادها يونج على الجهة اليسرى، قبل أن يمرر الكرة إلى داونينج الذي عكسها على القائم الأيسر؛ حيث ألبرايتونـ فأودعها الأخير الشباك في الدقيقة الـ76.

وعندما اعتقد الجميع أن فريق "الشياطين الحمر" سيتلقى هزيمته الأولى هذا الموسم، نجح ماكيدا الذي دخل في الدقيقة الـ73 بدلاً من هرنانديز، في تقليص الفارق، عندما مهَّد له الاسكتلندي دارين فليتشر الكرة بكعبه فسددها من حدود المنطقة إلى الزاوية اليسرى لمرمى الأمريكي براد فريدل في الدقيقة الـ81.

ثم وبعد ثلاث دقائق نجح فيديتش في إدراك التعادل بكرة رأسية "سابحة" بعد كرة عرضية من البرتغالي لويس ناني في الدقيقة الـ84.

وأسفرت بقية المباريات عن تعادل وست هام يونايتد مع بلاكبول بدون أهداف، وبنفس النتيجة انتهى لقاء نيوكاسل يونايتد وفولام، وفاز ويجان أثلتيك على وست بروميتش بهدف نظيف، وتغلَّب توتنهام على بلاكبيرن 4-2، وبولتون على ولفرهامبتون 3-2، وسقط ليفربول أمام ستوك سيتي 2-0.