EN
  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2011

مان سيتي يخطط لخطف عرش الكرة الإنجليزية من الشياطين

هل ينجح سيتي في هز عرش مان يونايتد؟

هل ينجح سيتي في هز عرش مان يونايتد؟

يبدو نادي مانشستر سيتي مستعدا للخروج من الظل والتفوق على جاره العملاق، عندما ينطلق الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أسبوع واحد.

  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2011

مان سيتي يخطط لخطف عرش الكرة الإنجليزية من الشياطين

يبدو نادي مانشستر سيتي مستعدا للخروج من الظل والتفوق على جاره العملاق، عندما ينطلق الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعد أسبوع واحد.

وفاز سيتي بلقب الدوري لآخر مرة عام 1968م، وهو العام الذي شهد تتويج مانشستر يونايتد بطلا لأوروبا لأول مرة، ومنذ ذلك الحين فاز يونايتد بلقب الدوري 12 مرة، جاءت كلها تحت قيادة المدرب الحالي أليكس فيرجسون.

وسيكون مانشستر سيتي الذي وصفه فيرجسون، قبل ذلك، بالجار المزعج مع تشيلسي، وصيف البطل في الموسم الماضي أكبر التهديدات التي تواجه يونايتد في مضمار سعيه للحفاظ على اللقب.

وقال فيرجسون لمجلة مانشستر يونايتد: "نتوقع منافسة كبيرة من هذين الفريقين".

وأظهر سيتي تقدما في الموسم الماضي باحتلال المركز الثالث والتأهل لدوري أبطال أوروبا؛ ليضيف سببا آخر غير الرواتب الخيالية لجذب أبرز لاعبي العالم.

وأصبح سيرجيو أجويرو مهاجم الأرجنتين أحدث صفقات الطراز الأول في سيتي، بعد انضمامه للفريق في صفقة ضخمة، قادما من أتليتيكو مدريد الإسباني.

وسيبدأ تشيلسي حقبة جديدة تحت قيادة المدرب البرتغالي أندريه فيلاس بواس أحدث من يشغل المنصب، الذي يتغير كثيرا في هذا النادي، وسيكون النادي اللندني، مطالبا باستخراج أفضل ما لديه من خبرات.

ويرغب تشيلسي في التعاقد مع لوكا مودريتش لاعب وسط توتنهام هوتسبير جاره في العاصمة البريطانية.

وسيحتاج فيلاس بواس إلى حل مشكلة تعثر فرناندو توريس مهاجم منتخب إسبانيا؛ الذي انتقل للنادي قادما من ليفربول في يناير يناير/كانون الثاني الماضي، في صفقة قياسية بلغت 50 مليون جنيه إسترليني (82 مليون دولار) وسجل هدفا واحدا فقط.

وقال جون تيري قائد تشيلسي للصحفيين: "أندريه مدرب متطور. ما يسعدني أنه يفهم اللاعبين، وأنا سعيد للغاية، وبدا أن الجميع استوعب أخيرا الطريقة التي يريدنا أن نلعب بها".

واحتل أرسنال المركز الرابع في الموسم الماضي، وقضى هذا الصيف في محاولة لإقناع القائد سيسك فابريجاس وسمير نصري بالبقاء، بعد انضمام جايل كليتشي لصفوف مانشستر سيتي.

ومن الفرق المرشحة للدخول في المنافسة ليفربول الساعي لإحراز لقبه الأول منذ عام 1990م.

وما يزيد التفاؤل في ليفربول هو العودة القوية لمدربه كيني دالجليش في منتصف الموسم الماضي، والتعاقد مع لاعبين جيدين؛ الإنجليزي الدولي ستيوارت داونينج لاعب أستون فيلا، وتشارلي آدم صانع لعب بلاكبول وجوردان هندرسون لاعب سندرلاند.

وربما يشكل توتنهام صاحب المركز الخامس في الموسم الماضي إزعاجا أيضا، على رغم أن مدربه هاري ريدناب يخشى من التأثر بشكل سلبي نتيجة المشاركة في كأس الأندية الأوروبية.

ويتوقع فيرجسون أن يزيد عدد الفرق المنافسة ليونايتد في الموسم المقبل، مع اقتراب موعد غلق باب الانتقالات يوم 31 أغسطس/آب الجاري.

ويبدأ يوم الأحد الصدام بين قطبي مدينة مانشستر، عندما يلتقي يونايتد بطل الدوري مع سيتي بطل كأس الاتحاد الإنجليزي على درع المجتمع في ضربة بداية الموسم الكروي.