EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

الشرطة الإنجليزية حذرت الجماهير من الشغب مانشستر وجاره سيتي في معركة الصعود إلى نهائي "الكارلينج كاب"

مانشستر يونايتد وسيتي يتنافسان على الصعود إلى النهائي

مانشستر يونايتد وسيتي يتنافسان على الصعود إلى النهائي

يصطدم مانشستر يونايتد بجاره مانشستر سيتي في إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة مساء الأربعاء في مباراة حامية الوطيس سيكون مسرحها ملعب "أولدترافورد" لتحديد هوية الفريق الذي يواجه أستون فيلا في النهائي المقرر في 28 فبراير/شباط.

  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2010

الشرطة الإنجليزية حذرت الجماهير من الشغب مانشستر وجاره سيتي في معركة الصعود إلى نهائي "الكارلينج كاب"

يصطدم مانشستر يونايتد بجاره مانشستر سيتي في إياب الدور نصف النهائي من مسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة مساء الأربعاء في مباراة حامية الوطيس سيكون مسرحها ملعب "أولدترافورد" لتحديد هوية الفريق الذي يواجه أستون فيلا في النهائي المقرر في 28 فبراير/شباط.

وكان مانشستر سيتي فاز ذهابا وسط جماهيره بنتيجة (2-1) منذ أسبوع، في مباراة مثيرة تقدم فيها مانشستر يونايتد بهدف لجناحه الويلزي المخضرم راين جيجز، قبل أن يقلب سيتي النتيجة لمصلحته بثنائية للمهاجم الأرجنتيني كارلوس تيفيز لاعب مانشستر يونايتد السابق.

ومما زاد من سخونة المباراة أن تيفيز احتفل على طريقته الخاصة، موجها حركات باتجاه جمهور مانشستر يونايتد والمدرب السير أليكس فيرجوسون، فرد عليه قائد مانشستر يونايتد جاري نيفيل بحركة بإصبع يده الأوسط، مما يرشح لمزيد من التوتر خلال المباراة، علما بأن شرطة مانشستر والاتحاد الإنجليزي حذرا جمهور الفريقين من مغبة ارتكاب حوادث شغب.

ويأمل مانشستر سيتي في بلوغ أول مباراة نهائية منذ عام 1981 عندما خسر نهائي كأس إنجلترا أمام توتنهام في مباراة معادة، في حين يحمل يونايتد لقب المسابقة بعد فوزه على توتنهام بركلات الترجيح الموسم الماضي.

ويقود سيتي مدربه الجديد روبرتو مانشيني الذي حل بدلا لمارك هيوز، وقد حقق الفريق بإشرافه ستة انتصارات في مختلف المسابقات، وتعرض لخسارة واحدة كانت أمام إيفرتون في الدوري.

واعتبر مدافع سيتي البرازيلي سيلفينيو أن أسلوب فريقه يتناسب تماما مع اللعب خارج أرضه؛ لأنه يجيد الهجمات المرتدة السريعة بقيادة تيفيز، والويلزي كريج بيلامي، وقال في هذا الصدد: "نملك اللاعبين الذين يستطيعون إلحاق الأذى بمانشستر يونايتد، ونحن مصممون على بلوغ النهائي لنرد الجميل لأنصار النادي المتعطشين للألقاب".

وسيعتمد مانشستر يونايتد بشكل كبير على مهاجمه المتألق واين روني، صاحب رباعية في مرمى هال سيتي يوم السبت، والذي رفع رصيده إلى 20 هدفا هذا الموسم في مختلف المسابقات.

وأشاد الجناح البرتغالي لويس ناني بروني، وقال: "ستكون المباراة ضد مانشستر سيتي صعبة للغاية، لكن في وجود لاعب رائع مثل روني نشعر بالثقة في قدرتنا على قلب نتيجة الذهاب".

وأوضح: "ستكون الأجواء رائعة في الملعب في مواجهة سيتي نظرا للعداوة الكبيرة بين الفريقين، ونأمل أن تكون الكلمة الأخيرة لنا في المباراة".