EN
  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2011

تأهل ليفربول وتشيلسي إلى الدور الرابع مانشستر سيتي يجرد برمنجهام من لقبه بكأس كارلينج

فرحة لاعبي مانشستر سيتي بالفوز

فرحة لاعبي مانشستر سيتي بالفوز

عودة قائد مانشستر سيتي السابق كولو توريه بعد غياب ستة أشهر بسبب تناوله منشطات، وأوين هارجريفز الغائب منذ أكثر من سنة، تقود الفريق للفوز

جرّد مانشستر سيتي ضيفه برمنجهام من لقبه بطلا لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة لكرة القدم "كارلينجبفوزه عليه بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب الاتحاد.
وكان برمنجهام توج بطلا للمسابقة الموسم الماضي بفوزه على أرسنال 2-1، في حين توج مانشستر سيتي بلقب كأس إنجلترا إثر تغلبه على ستوك سيتي 1-صفر.
وشهدت المباراة عودة قائد مانشستر سيتي السابق كولو توريه بعد غياب ستة أشهر بسبب تناوله منشطات، كما خاض أوين هارجريفز أول مباراة له منذ أكثر من سنة، علما بأنه أصيب قبل ثلاث سنوات عندما كان في صفوف مانشستر يونايتد، وخضع لأكثر من عملية جراحية في ركبتيه.
واحتفل هارجريفز بشكل مضاعف بعودته؛ لأنه منح التقدم لفريقه عندما وصلته الكرة على مشارف المنطقة، فأطلقها قوية في الزاوية البعيدة لمرمى برمنجهام في الدقيقة الـ17.
وتابع مانشستر سيتي ضغطه، وسجل هدفا ثانيا بواسطة الإيطالي ماريو بالوتيلي، الذي استثمر كرة عرضية زاحفة من الصربي إيفان كولاروف في الدقيقة الـ38. والهدف هو الأول للهاجم الإيطالي من فبراير/شباط الماضي.
وكاد كارلوس تيفيز يسجل الهدف الثالث، لكن تسديدته من ركلة حرة مباشرة مرت بمحاذاة القائم الأيسر في الدقيقة الـ70.

ليفربول يهزم مضيفه برايتون بهدفين نظيف سجلهما المهاجم الويلزي كريج بيلامي، وتشيلسي يتخطى عقبة فولهام بركلات الجزاء الترجيحية
وانفرد تيفيز بالحارس دويل، لكن الأخير كان لمحاولته بالمرصاد، وحاول توريه إكمالها داخل الشباك، لكن الحارس تصدى للكرة على دفعتين في الدقيقة الـ86.
وتخطى ليفربول مضيفه برايتون بهدفين نظيف سجلهما المهاجم الويلزي كريج بيلامي (7، والهولندي ديرك كاوت (88)، مقابل هدف لبرايتون سجله آشلي بارنز من ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة.
وكان الحدث عودة قائد الفريق ستيفن جيرارد الذي جلس على مقاعد اللاعبين الاحتياطيين بعد غيابه عن الملاعب منذ مطلع الموسم الحالي. وقد شارك جيرارد في ربع الساعة الأخير من المباراة.
وضغط ليفربول الذي تعرض لخسارة قاسية أمام توتنهام صفر-4 في نهاية الأسبوع، منذ البداية ونجح في افتتاح التسجيل عندما مرر الأوروجوياني لويس سواريز كرة أمامية باتجاه بيلامي الذي سدد من مسافة قريبة في الزاوية البعيدة (7).
وكاد بيلامي يضيف الهدف الثاني لفريقه عندما انبرى لركلة حرة مباشرة من 25 مترا تصدت لها العارضة (20)، قبل أن يحذو حذوه سواريز من كرة رأسية صدها القائم (33).
وحسم ليفربول المباراة في مصلحته قبل نهاية المباراة بدقيقتين بهدف حمل توقيع كاوت، الذي استغل تمريرة من الأرجنتيني ماكسي رودريجيز، قبل أن يسجل برايتون هدف الشرف من ركلة جزاء ترجمها بارنز بنجاح في الدقيقة الأخيرة.
وفاز ساوثمبتون على برستون نورث إند 2-1.
وفاز تشيلسي على فولهام بركلات الجزاء الترجيحية 4-3، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.
وخاض تشيلسي اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الـ48 بعد طرد لاعبه أليكس دا كوستا.
كما فاز كارديف سيتي على ليستر سيتي بركلات الجزاء الترجيحية 7-6 ، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل الإيجابي 2-2، فيما لم يسفر الوقت الإضافي عن جديد.