EN
  • تاريخ النشر: 21 أبريل, 2010

رغم فوز الإنتر بثلاثية مثيرة ماتيراتزي يشبع زميله بالوتيلي ضربا بعد لقاء برشلونة

إشارات بالوتيلي أفسدت فرحة جماهير الإنتر

إشارات بالوتيلي أفسدت فرحة جماهير الإنتر

طارد الإيطالي ماركو ماتيراتزي مدافع إنتر ميلان الإيطالي زميله ماريو بالوتيلي وأشبعه ضربا داخل النفق المؤدي إلى غرفة خلع الملابس بعد المباراة التي فاز بها فريقهما 3/1 على برشلونة الإسباني في ذهاب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، الذي أقيم أمس الثلاثاء على ملعب سان سيرو.

  • تاريخ النشر: 21 أبريل, 2010

رغم فوز الإنتر بثلاثية مثيرة ماتيراتزي يشبع زميله بالوتيلي ضربا بعد لقاء برشلونة

طارد الإيطالي ماركو ماتيراتزي مدافع إنتر ميلان الإيطالي زميله ماريو بالوتيلي وأشبعه ضربا داخل النفق المؤدي إلى غرفة خلع الملابس بعد المباراة التي فاز بها فريقهما 3/1 على برشلونة الإسباني في ذهاب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، الذي أقيم أمس الثلاثاء على ملعب سان سيرو.

وكان بالوتيلي رمى قميصه على الأرض ورفع إصبعه الوسطى لجماهير إنتر، مما أغضب ماتيراتزي الذي طارد اللاعب، وضربه في النفق المؤدي إلى غرفة ملابس اللاعبين بعد انتهاء المباراة، الأمر الذي أدى إلى خروج الجماهير في حالة حزن رغم الفوز الكبير.

وتعرض بالوتيلي لصفارات استهجان عديدة من الجماهير بعد أن رمى قميصه على الأرض، ورفع أصبعه الوسطى، مما جعل الجماهير تخرج في حالة شديدة من الحزن رغم الفوز الكبير.

ومن جانبه قال السويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم برشلونة "رأيت مدافع إنتر ماركو ماتيراتزي يعتدي على بالتويللي في النفق المؤدي إلى غرف الملابس، لم أر شيئا كهذا في السابق، ولو اعتدى ماتيراتزي عليَّ بهذه الطريقة لكنت طرحته أرضا خلال ثانية".

وأضاف إبراهيوموفيتش: "خلق ماتيراتزي كل أنواع المتاعب في النفق، وتحدثنا كلنا عن هذا الموضوع في الداخل. يجب على اللاعب أن يفرح بالفوز لا أن يطارد لاعبا يبلغ العشرين في النفق".

وفي السياق نفسه قال ارنستو بالوليلو المدير التنفيذي لإنتر: "كانت حركة بالوتيللي رهيبة، ويجب أن نناقش هذا الأمر. هل سنعاقبه؟ بالطبع سيعاقب".