EN
  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2011

مؤامرة جزائرية للإطاحة بالمغرب من تصفيات إفريقيا

الجزائر فقدت فرصتها حسابيا في التأهل

الجزائر فقدت فرصتها حسابيا في التأهل

كشف موقع "البطولة المغربية" عن محاولات جزائرية للإطاحة بالمنتخب المغربي لكرة القدم من الوصول لنهائيات بطولة الأمم الإفريقية المقرر إقامتها في غينيا والجابون 2012.

كشف موقع "البطولة المغربية" عن محاولات جزائرية للإطاحة بالمنتخب المغربي لكرة القدم من الوصول لنهائيات بطولة الأمم الإفريقية المقرر إقامتها في غينيا والجابون 2012.

وحسب ما نشر الموقع المغربي فإن هناك مجموعة من الشباب الجزائري تطالب رئيس الاتحاد الجزائري محمد روراوة بالتنازل عن نقاط المواجهة القادمة أمام إفريقيا الوسطى لصالح الأخير في انتظار ما ستؤول إليه نتيجة مباراة المنتخبين المغربي والتنزاني.

ويتمسك منتخب إفريقيا الوسطى بأمل التأهل للبطولة إذا ما نجح في الفوز على الجزائر في المباراة المقبلة والأخيرة من التصفيات.

تأتي تلك الدعوة بعد أن فقد المنتخب الجزائري حظوظه في التأهل إلى النهائيات بنسبة 90% في أعقاب التعادل الذي مني به الفريق في تنزانيا بهدف لكل منهما ضمن مباريات الجولة الخامسة بالتصفيات.

وتوقف رصيد المنتخب الجزائري عند 5 نقاط في المركز الأخير متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن المغرب صاحب الصدارة برصيد 8 نقاط ومعه منتخب إفريقيا الوسطى بنفس الرصيد.

ويحتاج المنتخب المغربي للفوز على تنزانيا في الجولة الأخيرة بالدار البيضاء لضمان التأهل رسميا للبطولة في الوقت الذي فقد فيه المنتخب الجزائري فرصته تقريبا في الصعود.

يذكر أن فوز المغرب على الجزائر بأربعة أهداف نظيفة خلال التصفيات الحالية في شهر يونيو الماضي جعل هناك حالة كبيرة من الضيق لدى الجزائريين الذين لم يروا فريقهم يتلقى مثل هذه الهزيمة منذ فترة طويلة.