EN
  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2010

بعد احتلال المركز الثالث ليوناردو يترك ميلان بعد مواجهة السيدة العجوز

ليوناردو وصل لخط النهاية مع ميلان

ليوناردو وصل لخط النهاية مع ميلان

أعلن البرازيلي ليوناردو مدرب ميلان ثالث الدوري الإيطالي يوم الجمعة، في مؤتمر صحفي عشية مباراة فريقه مع يوفنتوس في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة، أنه سيترك منصبه باتفاق مشترك مع المسؤولين عن النادي الإيطالي بعد هذه المواجهة.

  • تاريخ النشر: 14 مايو, 2010

بعد احتلال المركز الثالث ليوناردو يترك ميلان بعد مواجهة السيدة العجوز

أعلن البرازيلي ليوناردو مدرب ميلان ثالث الدوري الإيطالي يوم الجمعة، في مؤتمر صحفي عشية مباراة فريقه مع يوفنتوس في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة، أنه سيترك منصبه باتفاق مشترك مع المسؤولين عن النادي الإيطالي بعد هذه المواجهة.

وقال ليوناردو -في حديثه إلى جوار نائب رئيس ميلان أدريانو جالياني-: "إننا ننفصل باتفاق مشترك وبهدوء وصفاءمضيفا "لا يوجد أي شيء يثير الدهشة، كل شيء واضح. لقد وصلنا إلى نهاية المطاف. لقد بلغنا الهدف الذي خططنا لتحقيقه هذا الموسم، وهو التأهل إلى دوري أبطال أوروبا، وصباح يوم الجمعة قررنا الإعلان رسميا عن قرار الانفصال".

وكان ليوناردو -40 عاما- استلم الإدارة الفنية لميلان مطلع الموسم الجاري خلفا لكارلو أنشيلوتي، الذي انتقل إلى تدريب تشيلسي الإنجليزي. وكانت المرة الأولى التي يشرف فيها ليوناردو على أحد الفرق كونه منصبه السابق كان مسؤولا داخل النادي الذي أنهى مسيرته الكروية في صفوفه.

ولا تكتسي مباراة ميلان مع يوفنتوس يوم السبت أي أهمية بالنسبة إلى رجال المدرب ليوناردو؛ لأنهم ضمنوا المركز الثالث المؤهل مباشرة إلى المسابقة الأوروبية الموسم المقبل.

وقال ليوناردو "لم أكن أعرف مهمة تدريب أحد الفرق، لقد كانت تجربة رائعة ولا أعرف ما إذا كنت سأكررها في المستقبل. في كل الأحوال أنا متأكد أن ذلك لن يكون في السنوات المقبلة".

وكان رئيس ومالك النادي رئيس الحكومة الإيطالية سيلفيو برلوسكوني انتقد بشدة أداء وأسلوب لعب فريقه، وبالتحديد المدرب ليوناردو؛ الذي كان أعلن مطلع إبريل/نيسان الماضي أن علاقاته صعبة مع مالك النادي.

ورشحت وسائل الإعلام الإيطالية 3 مدربين لخلافة ليوناردو، وهم فيليبو جالي المدرب الحالي لفريق الشباب في النادي، وماورو تاسوتي مساعد ليوناردو، وماسيميليانو اليجري المدرب السابق لكالياري والمرشح لأن يصبح مدربا كبيرا في المستقبل.