EN
  • تاريخ النشر: 01 أكتوبر, 2011

ليفربول يقهر إيفرتون بهدفين لكارول وسواريز

هدف كارول في مرمى إيفرتون

هدف كارول في مرمى إيفرتون

استغل ليفربول خوض جاره اللدود إيفرتون المباراة بعشرة لاعبين ليتغلب عليه في عقر داره بهدفين نظيفين.

استغل ليفربول خوض جاره اللدود إيفرتون المباراة بعشرة لاعبين اعتبارا من الدقيقة 23، ليتغلب عليه في عقر داره بهدفين نظيفين في افتتاح الأسبوع السابع من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.
 
على ملعب "جوديسون بارككانت الكفة متكافئة بين الفريقين حتى الدقيقة 23، عندما طرد الحكم مارتن أتكينسون بقرار مثير للجدل لاعب وسط إيفرتون جاك رودويل الذي انتزع الكرة من الأوروجواياني لويس سواريز بطريقة مشروعة، فاضطر صاحب الأرض إلى إكمال المباراة بعشرة لاعبين.
 
وعلى الرغم من ذلك، وجد ليفربول صعوبة كبيرة في اختراق دفاع إيفرتون، ولم يكن ثنائي خط الهجوم المكون من أندي كارول وسواريز فعالا إلى أن حصل الأخير على ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة نفذها الهولندي ديرك كاوت، لكن حارس إيفرتون الأمريكي تيم هاورد تصدى لها ببراعة.
 
وبقيت الأمور على حالها في الشوط الثاني حتى الدقيقة 71، عندما قام الظهير الأيسر الإسباني خوسيه أنريكه بمجهود على الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية وجدت كارول بانتظارها، فاستدار حول نفسه وسددها بيسراه داخل الشباك.
 
ثم استغل سواريز خطأ بين لايتون باينز وسيلفان ديستان ليضيف الهدف الثاني في الدقيقة 82.
 
ورفع ليفربول رصيده إلى 13 نقطة وبات رابعا بفارق الأهداف خلف تشيلسي الثالث الذي سيلعب ضد بولتون.