EN
  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2010

ذهاب ثمن نهائي "يوروبا ليج" ليفربول في مطب "ليل".. ويوفنتوس يستدرج فولهام

ليفربول يمر بظروف صعبة بعد هزيمته أمام ويجان

ليفربول يمر بظروف صعبة بعد هزيمته أمام ويجان

تُقام اليوم ثماني مباريات مثيرة ضمن منافسات ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليجأبرزها ليفربول الإنجليزي ومضيفه ليل الفرنسي، ويوفنتوس الإيطالي مع ضيفه فولهام الإنجليزي.

  • تاريخ النشر: 11 مارس, 2010

ذهاب ثمن نهائي "يوروبا ليج" ليفربول في مطب "ليل".. ويوفنتوس يستدرج فولهام

تُقام اليوم ثماني مباريات مثيرة ضمن منافسات ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم "يوروبا ليجأبرزها ليفربول الإنجليزي ومضيفه ليل الفرنسي، ويوفنتوس الإيطالي مع ضيفه فولهام الإنجليزي.

وتجذب مباراة ليفربول -أحد الأندية الإنجليزية العريقة- مع مضيفه ليل الفرنسي صاحب المركز الخامس في الدوري المحلي الأنظارَ؛ لما يمر به الفريق الإنجليزي من ظروف صعبة في الفترة الأخيرة، وخاصة خسارته أمام ويجان في الدوري المحلي.

ويمر الفريق الأحمر، الفائز بدوري أبطال أوروبا خمس مرات وكأس الاتحاد الأوروبي ثلاث مرات، بفترة حرجة بعد خروجه من مسابقتَي الكأس المحليتين، وفقدان الأمل بإحراز الدوري المحلي اللاهث وراءه منذ عام 1990، ولم يبقَ له بالتالي سوى إحراز لقب مسابقة "يوروبا ليج" لينقذ موسمه.

ولم يستعد ليفربول جيدا لهذه المباراة، لأنه تلقى هزيمة مفاجئة أمام ويجان المتواضع الإثنين الماضي، لتتقلص آماله في احتلال المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

أما المباراة الثانية التي ستجمع فريق يوفنتوس الإيطالي بضيفه فولهام الإنجليزي فتعد هي الأخرى جماهيرية، خاصة وأن الأول له تاريخ كبير في الكرة الإيطالية والأوروبية، على الرغم من أنه يمر بمرحلة اختلال وزن منذ فترة.

ويخوض فريق السيدة العجوز المباراة بغياب حارس مرماه الأساسي جانلويجي بوفون، ومدافعه الصلب جورجيو كيليني، لكنه يبقى مرشحا لحسم الأمور في مصلحته نظرا لفارق الخبرة بين الفريقين على الصعيد الأوروبي؛ إذ يُعد الفريق الإيطالي أحد الأندية القليلة التي أحرزت المسابقات الأوروبية الثلاث؛ دوري الأبطال (مرتانوكأس الكؤوس (مرة واحدةوكأس الاتحاد (3 مرات).

وكان يوفنتوس استهل الموسم الحالي في دوري أبطال أوروبا، لكنه فشل في بلوغ الدور الثاني بخسارته المباراة الحاسمة ضد بايرن ميونيخ 1-4، ليحتل المركز الثالث في المجموعة، ويخوله الاستمرار في مسابقة "يوروبا ليج".

ويشرف على تدريب يوفنتوس المدرب ألبرتو زاكيروني، الذي تسلم المهمة من تشيرو فيرارا.

في المقابل، يقدم فولهام الذي يملكه رجل الأعمال المصري محمد الفايد عروضا جيدة محليا وأوروبيا، بإشراف مدربه القدير روي هودجسون، على رغم الإمكانات المادية المتواضعة الموضوعة بتصرفه.

وفي بقية المباريات الأخرى؛ يلتقي أتلتيكو مدريد الإسباني مع سبورتينج لشبونة البرتغالي، وبنفيكا البرتغالي مع مرسيليا الفرنسي، وهامبورج الألماني مع أندرلخت البلجيكي، فيما يلتقي فالنسيا الإسباني ضيفه فيردر بريمن الألماني، وباناثينايكوس اليوناني مع ستاندر لياج البلجيكي، وروبين كازان الروسي مع فولفسبورج الألماني.

وتقام مباريات الإياب في 18 مارس/آذار الجاري.