EN
  • تاريخ النشر: 08 يونيو, 2009

تصريحات متبادلة بعد الجولة الثانية لتصفيات إفريقيا لومير يراهن على تأهل المغرب.. ونكونو يتحدى

لومير يتحدى بالتأهل للمونديال

لومير يتحدى بالتأهل للمونديال

أعرب الجهاز الفني للمنتخب المغربي بقيادة روجيه لومير عن رضاه بالتعادل السلبي الذي حققه أمام الكاميرون في الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 في العاصمة الكاميرونية ياوندي.

أعرب الجهاز الفني للمنتخب المغربي بقيادة روجيه لومير عن رضاه بالتعادل السلبي الذي حققه أمام الكاميرون في الجولة الثانية من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 في العاصمة الكاميرونية ياوندي.

أضاف روجيه أنه واثق من تأهل أسود الأطلس إلى المونديال رغم صعوبة المنافسة، مؤكدا أن التعادل السلبي مع الكاميرون يعتبر بمثابة مكسب، خاصة أن المباراة أقيمت على ملعب الأخير ووسط جمهورهم، ومن المعروف أن المنتخب الكاميروني دائما ما يكون شرسا على أرضه.

أوضح لومير أن اللاعبين نجحوا في التحرر من الضغط والخوف، لذا فإنه سعيد بثقة العناصر المتواجدة معه، كما لا يمكن أن ننسى أن الجابون بعيدة عنا بخمس نقاط، وتوجو خسرت بقوة، والبقية تبدو صعبة للغاية.

على جانب آخر، قال توماس نكونو المدير الفني لمنتخب الكاميرون إنه مرتاح جدا لأداء فريقه برغم النتيجة السلبية والنقطة التي فاز بها، مؤكدا أن مسألة التأهل إلى المونديال غير مطروحة في الوقت الحالي.

أضاف أنه لا بد أن نضع في الحسبان أننا في بطولة لن يتحقق من خلالها المتأهل إلا مَن تكون نتائجه مستقرة فهو الذي سيذهب إلى كأس العالم.

أوضح نكونو أنه يجب الاعتراف أننا كنا أمام منتخب متميز في حجم المغرب، فقد أحسن في تضييق الخناق الدفاعي وحتى لا ينسى الجميع فإن أغلب المنتخبات عادة ما تأتي للدفاع بخمسة عناصر وأربعة في الوسط مع مهاجم واحد، وسنحاول دراسة هذا الأمر جيدا في المباريات المقبلة.

واختتم المدير الفني تصريحاته بالقول بأنه حتى الآن كل شيء مفتوح لقلب موازين المجموعة، فقط علينا أن نعمل في سياق البحث عن نقط الفوز، وستكون الجابون محطة الأمل المتبقية لتحقيق المكسب المقبل.