EN
  • تاريخ النشر: 30 مايو, 2010

اعتبر الفوز على المجر وديا بداية الطريق لوف: الخبرة تنقصنا.. وتماسك الخطوط هدفنا

لوف يثق في قدرات لاعبي منتخب ألمانيا

لوف يثق في قدرات لاعبي منتخب ألمانيا

أكد المدير الفني لمنتخب ألمانيا يواخيم لوف أن المباراة التجريبية أمام منتخب المجر في بودابست يوم السبت، التي انتهت بثلاثة أهداف نظيفة لصالح منتخب الماكينات الألمانية، أوضحت أن الفريق في طريقه لرفع مستواه بشكل تدريجي قبل انطلاق كأس العالم في الحادي عشر من يونيو/حزيران المقبل بجنوب إفريقيا.

  • تاريخ النشر: 30 مايو, 2010

اعتبر الفوز على المجر وديا بداية الطريق لوف: الخبرة تنقصنا.. وتماسك الخطوط هدفنا

أكد المدير الفني لمنتخب ألمانيا يواخيم لوف أن المباراة التجريبية أمام منتخب المجر في بودابست يوم السبت، التي انتهت بثلاثة أهداف نظيفة لصالح منتخب الماكينات الألمانية، أوضحت أن الفريق في طريقه لرفع مستواه بشكل تدريجي قبل انطلاق كأس العالم في الحادي عشر من يونيو/حزيران المقبل بجنوب إفريقيا.

وقال لوف، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية يوم الأحد: إن المنتخب أضاع العديد من الفرص السانحة خلال الشوط الأول، غير أن التحرك بدون كرة كان جيدا، معترفا بافتقاد كثير من لاعبيه للخبرة اللازمة، ولكنه أشار إلى قدراتهم العالية وانسجام أدائهم في الملعب، وقال: إنه من الصعب التكهن بمدى مواجهتهم للمواقف الصعبة في المونديال.

وأشاد لوف بترابط الفريق في الشوط الأول، وتعاون الخطوط لدفع اللعب في اتجاه مرمى الخصم، ولكنه انتقد أداء المنتخب عبر 20 دقيقة في الشوط الثاني، وأشار إلى تحسن المستوى بعد الهدف الثاني.

وأوضح لوف أن المنتخب تدرب بقوة، ولكنه يفتقد في الوقت الحالي إلى الثبات في الأداء عبر 90 دقيقة، وهو الأمر الذي سيعمل على تطويره خلال الفترة المتبقية على انطلاق المونديال.

وحول فرص ألمانيا في بطولة كأس العالم قال لوف: إنه لا يفكر حاليا في فرص منتخب بلاده، ولكنه يركز على المباراة الأولى في المجموعة الرابعة أمام أستراليا؛ التي ستختلف كثيرا عن المباريات التجريبية للمنتخب.

وأضاف لوف أنه يدرس أداء اللاعبين للوصول للتشكيلة الأفضل للمنتخب، وأعرب عن أسفه لاضطراره لشطب لاعبين اثنين من القائمة المبدئية لمنتخب ألمانيا، ولكنه لم يفصح عن اسمي اللاعبين.

وأكد لوف ثقته في اللاعبين الشباب أمثال سامي خضيرة، وقدرتهم على تعويض غياب قائد المنتخب مايكل بالاك، وطالب مهاجميه ميروسلاف كلوزه وماريو جوميز ببذل مزيد من الجهد، واستغلال أنصاف الفرص لإحراز الأهداف.

وتلعب ألمانيا في المجموعة الرابعة، التي تضم أيضا منتخبات أستراليا وصربيا وغانا.