EN
  • تاريخ النشر: 24 فبراير, 2009

قبل نحو عام على انطلاق كأس العالم لصوص كيب تاون يهاجمون مسؤولا خلال تفقده لأمن المونديال

جنوب إفريقيا ستعاني كثيراً على المستوى الأمني

جنوب إفريقيا ستعاني كثيراً على المستوى الأمني

ذكرت وسائل إعلام ألمانية اليوم الثلاثاء أن أشخاصا يشتبه بأنهم لصوص هاجموا قائد شرطة ميونيخ فيلهيلم شميدباور، خلال زيارته مدينة كيب تاون بجنوب إفريقيا.

ذكرت وسائل إعلام ألمانية اليوم الثلاثاء أن أشخاصا يشتبه بأنهم لصوص هاجموا قائد شرطة ميونيخ فيلهيلم شميدباور، خلال زيارته مدينة كيب تاون بجنوب إفريقيا.

وكان شميدباور توجه إلى جنوب إفريقيا لمناقشة عدة أمور؛ من بينها التعاون بين ولاية بافاريا وجنوب إفريقيا استعدادا لكأس العالم 2010 لكرة القدم. وتتضمن أوجه التعاون بين الطرفين النواحي الأمنية.

وذكر موقع "سويد دويتشه" -على الإنترنت- أن خمسة شبان أحاطوا بالسيارة التي كان يستقلها شميدباور ومسؤول بإحدى المؤسسات، بعد انتهاء زيارتهما إلى مركز للشرطة.

وحاول الشبان فتح أبواب السيارة وصندوق الأمتعة؛ لكن السائق أسرع بمركبته فور ملاحظته تحركات الشبان الخمسة.

وقلل شميدباور من خطورة الحادث، قائلا "إنه ليس شيئا خاصا بكيب تاون وحدها.. (لكن) يجب أن تتوخى الحذر هنا".