EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2011

المتصدر والوصيف وجه لوجه لخويا يصطدم بالغرافة من أجل قمة قطر

لخويا مفاجأة الدوري القطري

لخويا مفاجأة الدوري القطري

¬ تتجه أنظار الجماهير الرياضية في قطر الجمعة إلى ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة؛ حيث القمة الهامة والمصيرية بين فريق لخويا -متصدر الدوريووصيفه فريق الغرافة في مواجهة ستحدد بشكل كبير مصير الصراع الدائر أعلى القمة.

¬ تتجه أنظار الجماهير الرياضية في قطر الجمعة إلى ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة؛ حيث القمة الهامة والمصيرية بين فريق لخويا -متصدر الدوريووصيفه فريق الغرافة في مواجهة ستحدد بشكل كبير مصير الصراع الدائر أعلى القمة.

فريق لخويا الصاعد إلى دوري نجوم قطر حديثا، يحتل المركز الأول برصيد 29 نقطة من تسع انتصارات وتعادلين وهزيمة واحدة، في حين يحتل الغرافة المركز الثاني برصيد 28 نقطة من تسع انتصارات وتعادل وحيد وهزيمتين.

وستكون هذه المباراة فاصلة بين الفريقين؛ من أجل حسم مصير النقاط الثلاث في هذه المواجهة.

وقد أكد البرازيلي كايو جونيور -مدرب فريق الغرافة في المؤتمر الصحفي اليوم الأربعاء- أن المواجهة الهامة، التي ستجمع فريقه أمام لخويا "لن تكن حاسمة للفوز باللقب، لكنها في المقابل ستكون مباراة مهمة، وستعطي الفائز حافزا كبيرا؛ لمواصلة الصراع على اللقبمضيفا أن نقاطها ستكون هامة جدا للمنتصر، وبشكل عام هناك تتابع كبير في المباريات الهامة والحساسة لفريق الغرافة في الفترة الجارية، فبعد مواجهة لخويا سيواجه فريق العربي ثم فريق قطر، وهي الأندية التي تصارع على القمة، وتتواجد في المربع الذهبي حاليا.

وأضاف "أؤكد مرة أخرى أننا سنخوض خلال الأيام القليلة المقبلة أصعب مبارياتنا في بطولة الدوري هذا الموسم، وأعتقد أن تلك المواجهات ستلعب دورا كبيرا في تحديد موقفنا بشكل كبير في الصراع من أجل اللقب".

وفي الجانب المقابل، قال المدرب الجزائري جمال بالماضي إن خصمه يعتبر أحد أفضل الأندية القطرية، وحقق إنجازات وألقاب كثيرة، وبالتالي ستكون مواجهته صعبة للغاية.

وأوضح "لقد توج الغرافة بدرع الدوري ثلاث مرات، وهذا دليل على أننا سنواجه خصما من العيار الثقيل، ومن وجهة نظري فإن وصولنا إلى درع الدوري يحتاج 27 نقطة كاملة، وهو ما يعني أن الحديث عن مصير اللقب منذ الآن يعتبر شيئا سابقا لأوانه".