EN
  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2012

لاعبو تشيلسي يرفضون وصف التتويج الأوروبي بنهاية فريق "العواجيز"

مباراة تشيلسي وبايرن ميونخ

تشيلسي كتب التاريخ بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا

يرفض لاعبو تشيلسي الإنجليزي اعتبارَ الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في التاريخ بمثابة نهاية عصر فريق عجوز يعاني من أوجه قصور لا يخفيها انتصاره الأوروبي، لكن هناك إصرارا داخل صفوف "الزرق" على بداية مرحلة جديدة تشهد مزيدا من الانتصارات والألقاب على الصعيد المحلي والقاري.

  • تاريخ النشر: 23 مايو, 2012

لاعبو تشيلسي يرفضون وصف التتويج الأوروبي بنهاية فريق "العواجيز"

(لندن - mbc.net) يرفض لاعبو تشيلسي الإنجليزي اعتبارَ الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في التاريخ بمثابة نهاية عصر فريق عجوز يعاني من أوجه قصور لا يخفيها انتصاره الأوروبي، لكن هناك إصرارا داخل صفوف "الزرق" على بداية مرحلة جديدة تشهد مزيدا من الانتصارات والألقاب على الصعيد المحلي والقاري.

وقال لاعب وسط تشيلسي فرانك لامبارد صاحب الـ33 عاما: "إنها البداية، لا أحد يريد الاكتفاء بهذا اللقب، بالنسبة للملياردير أبراموفيتش قد لا يكون ذلك كافيا".

واتفق معه القائد جون تيري على أن رئيس النادي أبراموفيتش يبذل مجهودات كبيرة لتطوير تشيلسي، قائلا: "عام بعد آخر يتطلع إلى أن نكون أفضل، كل عام يكسبنا إلى جانبه بصورة أكبر، ربما يتطلع لأن ينقلنا إلى المستوى التالي قريبا".

ويؤكد تيري أنه غير قادر على التكهن بخطط الروسي الذي بات عليه أن يحدد طبيعة تلك الخطط في أقرب وقت، وقد حسم أحد القرارين الأكثر أهمية يوم الثلاثاء، بإعلان المهاجم ديدييه دروجبا بطل لقاء النهائي رحيله، فيما يتبقى الآخر متعلقا بمستقبل المدرب الإيطالي الناجح روبرتو دي ماتيو.

كان تشيلسي قد فاز ببطولة أوروبا للمرة الأولى في تاريخه ليتحقق الحلم الأول الذي كان يراود المالك الروسي أبراموفيتش بعد ثمانية أعوام من المحاولة، وإنفاق 875 مليون يورو ليتابع فريقه أخيرا، وهو يتوج ملكا على أوروبا.

وتُشير وسائل الإعلام البريطانية إلى أن أبراموفيتش يفضل إيطاليًّا آخر ليتولى منصب المدير الفني، وهو المخضرم فابيو كابيللو المدير الفني السابق للمنتخب الإنجليزي، رغم أنها تتحدث أيضا عن احتمالية استمرار دي ماتيو موسما آخر لحين قدوم الإسباني جوسيب جوارديولا الذي قرر الحصول على عام من الراحة بعد أربعة مواسم ناجحة مع برشلونة.

لكن قد يحدث أن يكون دي ماتيو الذي فاز أيضا هذا الموسم بلقب كأس إنجلترا بعد خلافته البرتغالي أندريه فيلاش بواش منتصف الموسم هو المدرب الدائم المقبل.

إجابة كل تلك التكهنات تبقى مع أبراموفيتش، فبعد انتصار ميونيخ، وجه أبراموفيتش بعض الكلمات للاعبيه، حيث قال تيري للصحيفة الألمانية: "ضحك كثيرا، كانت واحدة من اللحظات التي تقلصت فيها المسافة التي تفصله عنا".

وقال لامبارد: "كانت أهمية الأمر بالنسبة له واضحة، الناس تقول العديد من الحماقات عن تشيلسي وعن مالكه".

والآن بات على الروسي أن يتحدث عن الإجراءات العاجلة التي سيتخذها فيما يتعلق بالفريق للموسم المقبل.