EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2009

بعد الخروج من أبطال أوروبا على يد برشلونة كلينسمان يحلم بالبوندزليجا لمواجهة العبارات "الساخرة"

أصبح الفوز بلقب "البوندزليجا" المخرج الوحيد للألماني يورجن كلينسمان المدير الفني لبايرن ميونخ الألماني لمواجهة موجة الغضب العارمة من جماهير بايرن ضده، والتي تطالب بإقالته من تدريب الفريق.

أصبح الفوز بلقب "البوندزليجا" المخرج الوحيد للألماني يورجن كلينسمان المدير الفني لبايرن ميونخ الألماني لمواجهة موجة الغضب العارمة من جماهير بايرن ضده، والتي تطالب بإقالته من تدريب الفريق.

واعترف كلينسمان بأنه لا يوجد بديل أمام فريقه سوى الفوز بلقب الدوري، وتدعيم صفوفه عقب الخروج من دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا إثر الهزيمة أمام برشلونة الإسباني في مجموع لقاءي الذهاب والإياب 1/5.

وتعقيبا على عبارات الغضب "اخرج يا كلينسمان" التي أطلقتها جماهير بايرن خلال مباراة الإياب أمس، قال مدرب المنتخب الألماني سابقا: "كل مدرب يقاس بمستوى النجاحات التي حققها".

وقال كلينسمان "العبارات الساخرة التي أطلقتها الجماهير جارحة، لذلك يجب أن نهديها لقبا في مارينبلاتز (مربع بمدينة ميونيخ اعتادت جماهير بايرن على الاحتفال هناك بالألقاب)".

ويحتل بايرن المركز الثاني في ترتيب البوندزليجا بفارق ثلاث نقاط خلف فولفسبورج المتصدر.

وعلى المستوى الأوروبي تعرض بايرن لهزيمة مذلة أمام برشلونة صفر/4 في مباراة الذهاب لدور الثمانية من دوري الأبطال قبل أن يتعادل معه في مباراة الإياب 1/1 أمس الثلاثاء. يذكر أن بايرن فشل في التأهل إلى المربع الذهبي لدوري الأبطال منذ أن أحرز اللقب عام 2001.

وأكد كلينسمان "نعرف المجالات التي تتطلب منا العمل على تحسينها، عندما نبدأ مجددا في دوري الأبطال العام المقبل فبكل تأكيد سنحتاج إلى لاعبين أو ثلاثة من طراز فريد، نعمل على ذلك".