EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2009

المنتخب يلعب في بلجيكا برعاية "الأونروا" كرة القدم سلاح الفلسطينيين ضد الاحتلال

المنتخب الفلسطيني يواجه عنصرية شديدة

المنتخب الفلسطيني يواجه عنصرية شديدة

أعلنت بلدية مولنبيك -إحدى بلديات العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الأحد- اكتمال الاستعدادات الفنية والعملية لإقامة أول مباراة للمنتخب الفلسطيني لكرة القدم في أوروبا يوم الأربعاء بالمدينة الرياضية للبلدية.

أعلنت بلدية مولنبيك -إحدى بلديات العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الأحد- اكتمال الاستعدادات الفنية والعملية لإقامة أول مباراة للمنتخب الفلسطيني لكرة القدم في أوروبا يوم الأربعاء بالمدينة الرياضية للبلدية.

وقال فيليب مورو عمدة بلدية مولنيبك، في تصريحات أبرزتها وكالة الأنباء السعودية "واس" اليوم الأحد: إن هذه المباراة تمثل حدثا مهمّا على صعيد التعريف بالقضية الفلسطينية، خاصة أن عديد من أعضاء الفريق الفلسطيني، تم منعهم حتى الآن من مغادرة الأراضي الفلسطينية لأسباب تتعلق بتعنت الاحتلال الإسرائيلي.

وتندرج مباراة المنتخب الفلسطيني مع فريق مولنبيك البلجيكي، ضمن الاحتفالات الدولية بالذكري الستين لنشأة منظمة "أونروا" لإغاثة اللاجئين الفلسطينيين.

وأضاف عمدة مولنبيك أن المباراة هي رسالة سلام وتضامن مع الفلسطينيين تحت عنوان "هدف من أجل السلام".

يشار إلى أن إيراد المباراة بالكامل سوف تخصصه "الأنروا" لشراء كتب ومعدات دراسية للطلاب الفلسطينيين القابعين تحت الاحتلال.

وكانت بلدية مولنبيك في العاصمة البلجيكية قد حددت سعر تذكرة الدخول بثمانية يوروات.