EN
  • تاريخ النشر: 11 يناير, 2009

في الدوري الإيطالي كالياري يفرض التعادل على إنتر مورينيو

الانتر يتعادل بأعجوبة

الانتر يتعادل بأعجوبة

بدأ إنتر ميلان حامل اللقب ومتصدر العام الجديد بتعادل مخيب مع ضيفه كالياري 1-1 على ملعب "جوزيبي مياتزا" في افتتاح المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

بدأ إنتر ميلان حامل اللقب ومتصدر العام الجديد بتعادل مخيب مع ضيفه كالياري 1-1 على ملعب "جوزيبي مياتزا" في افتتاح المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وقدم كاتانيا خدمة ليوفنتوس الثاني الذي سيقلص الفارق إلى 4 نقاط، في حال فوزه على ضيفه سيينا الأحد الذي يشهد مباراة قوية جدا بين ميلان الثالث، ومضيفه روما الساعي للعودة إلى المراكز المتقدمة، بعد بداية موسم مخيبة جدا.

وفشل فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في أن يبدأ العام الجديد، من حيث أنهى سابقه، إذ قدم "نيراتزوي" أداء مميزا في 2008 وأنهاه بطريقة مثالية لأنه حقق 8 انتصارات متتالية في الدوري آخرها على مضيفه سيينا 2-1، علما بأنه لم يذق طعم الهزيمة إلا في مناسبة واحدة تعود إلى المرحلة الرابعة في 28 سبتمبر/أيلول الماضي، وكانت على يد جاره ميلان (صفر-1).

لكنه اكتفى اليوم بنقطة واحدة يدين بها للسويدي زلاتان إبراهيموفيتش الذي أدرك التعادل في الدقائق الأخيرة.

وعانى إنتر ميلان أمام ضيفه في الشوط الأول، ثم وجد نفسه متخلفا في بداية الثاني بهدف سجله روبرت أكوافريسكا في الدقيقة 65، بكرة أطلقها من حدود المنطقة إلى شباك الحارس البرازيلي جوليو سيزار.

ونجح إبراهيموفيتش في إدراك التعادل في الدقيقة 77، عندما توغل الأرجنتيني هرنان كريسبو الذي دخل قبل دقائق معدودة في الجهة اليسرى، ثم تلاعب بالمدافع قبل أن يمرر الكرة إلى القائم البعيد، حيث يتواجد لاعب أياكس السابق، فأودعها الشباك، رافعا رصيده إلى 11 هدفا.

ورغم هذه النتيجة حافظ إنتر على سجله المميز على ملعبه، إذ لم يخسر سوى في مناسبة واحدة خلال 31 مباراة في "جوزيبي مياتزاوكانت على يد يوفنتوس 1-2 في 22 مارس/آذار 2008 السابق، كما كرس "نيراتزوري" تقليدا خاصا، وهو عدم الخسارة في مستهل العام الجديد منذ مطلع القرن الحالي، حيث تعود آخر خسارة له في بداية العام إلى 6 يناير/كانون الثاني 1999 أمام بارما.

وعلى ملعب "لويجي فيراريسواصل جنوا عروضه المميزة هذا الموسم، وتخطى عقبة ضيفه تورينو بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها جوزيبي بيافا (18)، والصربي بوسكو يانكوفيتش (48)، والبرازيلي تياغو موتا (85)، ليصعد إلى المركز الخامس مؤقتا، على حساب نابولي الذي يلعب الأحد مع كاتانيا، وبفارق الأهداف خلف فيورنتينا الذي يلتقي ليتشي.