EN
  • تاريخ النشر: 28 أكتوبر, 2009

في كأس الرابطة الإنجليزية الليلة قمة نارية بين "مدفعجية" أرسنال وعمالقة ليفربول

مدفعية أرسنال جاهزة لليفربول

مدفعية أرسنال جاهزة لليفربول

موقعة طاحنة يشهدها استاد الإمارات بالعاصمة الإنجليزية لندن الليلة، حينما يستضيف مدفعجية أرسنال الإنجليزي عمالقة ليفربول أصحاب الفوز الأخير على الشياطين بالدوري، وذلك في المباراة التي تقام ضمن الدور الرابع ببطولة كأس الأندية الإنجليزي.

موقعة طاحنة يشهدها استاد الإمارات بالعاصمة الإنجليزية لندن الليلة، حينما يستضيف مدفعجية أرسنال الإنجليزي عمالقة ليفربول أصحاب الفوز الأخير على الشياطين بالدوري، وذلك في المباراة التي تقام ضمن الدور الرابع ببطولة كأس الأندية الإنجليزي.

واضطر مدرب ليفربول الإسباني رافاييل بينيتيز ونظيره الفرنسي أرسين فينجر إلى إجراء تغييرات عدة على التشكيلتين اللتين خاضتا منافسات الدوري نهاية الأسبوع الماضي، نظرا لارتباطات الفريقين محليا وأوروبيا.

وتعتبر مباراة الليلة بمثابة نهائي مبكر، ولطالما خاض "المدفعجية" مباريات هذه المسابقة بالفريق الرديف، وربما لن يتغير الحال ضد العملاق الشمالي كما وعد فينجر، علما بأنه خاض مباراة الدور الثالث أمام وست بروميتش البيون بلاعبين تحت 21 سنة باستثناء الفرنسي ميكايل سيلفستر، والسويسري فيليب سنديروس.

وربما تشهد تشكيلة أرسنال الذي أهدر فوزا أكيدا أمام وست هام 2-2 في الجولة الأخيرة من الدوري أسماء جديدة مثل الفرنسي فرانسيس كوكلان -18 عاما- وسانشيز وات -18 عاما- وجاك ويلشير -17 عاما- ومارك راندال -20 عاما- وكيريا جيلبرت -22 عاما-.

كما يهدف الجناح المكسيكي كارلوس فيلا، والمهاجم الكرواتي إدواردو دا سيلفا من خلال هذه المباراة إلى استعادة ثقة المدرب فينجر جراء الإصابات التي لحقت بهما مؤخرا.

وفي ظل غياب الحارس الإسباني مانويل ألمونيا وأخطاء البديل الإيطالي فيتو مانوني، سيحصل البولندي لوكاس فابيانسكي ربما على فرصة المشاركة بعد إجرائه جراحة في ركبته.

من جهته، تخلص بينيتيز من الضغط المحيط به منذ أسابيع بتحقيق "الحمر" فوزا هاما على مانشستر يونايتد 2-صفر في الـ"بريمير ليج" الأحد الماضي، ويأمل مواصلة المشوار في المسابقة التي يحمل فريقه رقمها القياسي من حيث عدد الألقاب (سبعة).

ويخوض الفرنسي دافيد نجوج المباراة منتشيا من تسجيل هدف ليفربول الثاني في مرمى يونايتد، علما بأنه يحمل ذكريات جميلة في هذه المسابقة بتسجيله هدف الفوز لفريقه في الدور الثالث أمام ليدز يونايتد، ويرى في لقاء أرسنال فرصة جيدة لمساعدة تشكيلة المدرب بينيتيز.

وعلى مقربة من استاد الإمارات يستقبل تشيلسي -متصدر الدوري- بولتون وندررز على ملعبه "ستامفورد بريدج" في لندن.

ويمر بولتون بفترة جيدة؛ إذ لم يتعرض سوى لخسارة واحدة في سبع مباريات، وفاز في مباراته الأخيرة في الدوري على إيفرتون 3-2 يوم الأحد.