EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

تعادل المدفعجية جاء في الوقت الضائع قمة ليفربول وأرسنال تنتهي بالتعادل بحضور قوي للشماخ

نتيجة عادلة في بداية المسابقة

نتيجة عادلة في بداية المسابقة

تعادل ليفربول بعشرة لاعبين مع ضيفه أرسنال بهدف لكل منهما يوم الأحد في قمة المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي، بعد أن حصل لاعب وسطه الجديد جو كول على أول بطاقة حمراء في مسيرته قبيل إطلاق صافرة نهاية الشوط الأول.

  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

تعادل المدفعجية جاء في الوقت الضائع قمة ليفربول وأرسنال تنتهي بالتعادل بحضور قوي للشماخ

تعادل ليفربول بعشرة لاعبين مع ضيفه أرسنال بهدف لكل منهما يوم الأحد في قمة المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي، بعد أن حصل لاعب وسطه الجديد جو كول على أول بطاقة حمراء في مسيرته قبيل إطلاق صافرة نهاية الشوط الأول.

على ملعب أنفيلد، وأمام نحو 45 ألف متفرج، قدم الفريقان عرضا متوسطا وحذرا في الشوط الأول تخلله بعض المحاولات من الطرفين لم يكتب لها النجاح، بفضل تألق مدافعي ليفربول الدوليين التشيكي مارتن سكرتل والإنجليزي جيمي كاراجر، اللذين وقفا ومن خلفهما الحارس الإسباني خوسيه رينا سدّا منيعا في وجه انطلاقات الفرنسي سمير نصري والمغربي مروان الشماخ والروسي أندري أرشافين.

في المقابل، لم ينجح المهاجم الدولي الصربي ميلان يوفانوفيتش وكول والهولندي ديرك كاوت ومعهم صانع الألعاب ستيفن جيرارد في تسجيل هدف التقدم لأصحاب الأرض، وكانت هجماتهم قليلة الخطورة على الحارس الإسباني الآخر مانويل ألمونيا.

وقبيل صافرة نهاية الشوط الأول (45)، رفع الحكم مارتن أتكينسون البطاقة الحمراء في وجه كول (28 عامابعد عرقلته للمدافع الفرنسي لوران كوسيلني المنتقل حديثا من فريق لوريان، لتكون الأولى له في مسيرته، والأولى أيضًا في أول مباراة مع ليفربول، الذي انتقل إليه من تشلسي، بطل الموسم الماضي.

وفي مستهل الشوط الثاني، حقق الشاب الفرنسي دافيد نجوج (21 عاما) ما عجزت عنه كتيبة جيرارد، وسجل هدف ليفربول الأول هذا الموسم بعد أن تلقى كرة داخل المنطقة من الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو، فهرب من المدافع البلجيكي توماس فيرمالين والحارس ألمونيا، وقذفها بقوة في الشباك.

وتعددت محاولات أرسنال لتعديل النتيجة، وطلعات ليفربول لتعزيز التقدم، وبالتالي ضمان الفوز، لكن أيّا من الفريقين لم يصل إلى مبتغاه طوال زمن الشوط الثاني الأصلي، قبل أن تمنح المصادفة نقطة ثمينة للضيوف، بعدما رفع البديل التشيكي توماس روسيسكي كرة عرضية، فسارع إليها الشماخ، لكنه ارتطم برينا وأصابت الكرة العارضة، ثم ارتطمت بدورها بالحارس، وتحولت إلى شباكه معلنة التعادل في الوقت المحتسب بدلا من الوقت الضائع.

وتختتم المرحلة الأولى الإثنين بلقاء مانشستر يونايتد وصيف البطل مع نيوكاسل، العائد إلى الدوري الممتاز.