EN
  • تاريخ النشر: 02 سبتمبر, 2011

في تصفيات مونديال 2014 قطر تنتزع نقطة التعادل من البحرين.. وإيران تتصدر بثلاثية

العنابي تعادل مع البحرين

العنابي تعادل مع البحرين

أهدرت البحرين نقطتين بتعادلها السلبي مع قطر، يوم الجمعة، في الرفاع ضمن منافسات المجموعة الخامسة من الدور الثالث للتصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل.

أهدرت البحرين نقطتين بتعادلها السلبي مع قطر، يوم الجمعة، في الرفاع ضمن منافسات المجموعة الخامسة من الدور الثالث للتصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014 في البرازيل.

وكانت إيران فازت على إندونيسيا 3-0 ضمن المجموعة نفسها.

وتصدرت إيران الترتيب برصيد 3 نقاط، تليها البحرين وقطر -ولكل منهما نقطة- ثم إندونيسيا بدون نقاط.

وفي الجولة الثانية في السادس من الشهر الجاري، يحل المنتخب البحريني ضيفًا على إندونيسيا في العاصمة جاكرتا، فيما تستضيف قطر المنتخب الإيراني في الدوحة.

منتخب البحرين بدأ رحلة التصفيات الأسيوية المؤهلة لمونديال 2014 من الدور الثالث مباشرةً؛ إذ صُنف مع منتخبات اليابان وأستراليا وكوريا الجنوبية كوريا الشمالية في المستوى الأول أسيويًّا.

وشهدت المباراة بداية حذرة من الطرفين، مع أفضلية لصاحب الأرض الذي كان الأكثر استحواذًا على الكرة ومبادرةً في الوصول إلى مرمى الحارس القطري قاسم برهان، معولاً على انطلاقات عبد الله عمر الذي كان مصدر إزعاج للضيوف، ومعه إسماعيل عبد اللطيف المهاجم الوحيد أمام الدفاع القطري.

جاءت الفرصة الأولى عن طريق إسماعيل عبد اللطيف الذي توغل من الجهة اليمنى، وواجه المرمى، لكنه تباطأ، ليتصدى له برهان.

ولاحت فرصة للمنتخب القطري لتسجيل هدف السبق إثر خطأ دفاعي؛ إذ تهيأت الكرة أمام فابيو سيزار، لكن الحارس محمد السيد جعفر نجح في إمساكها.

وهدد سباستيان سوريا مرمى البحرين بكرة رأسية، مستغلاًّ تمريرة محمد السيد العرضية، لكن كرته مرت بجوار القائم الأيمن. وأنقذ قاسم برهان مرماه من هدف محقق بعد أن اصطدمت الكرة برأسه إثر تسديدة المنطلق من الخلف عبد الله عمر.

وتحسن أداء أصحاب الأرض في الشوط الثاني، فسيطر على منطقة الوسط، وظهرت خطورته مع تحرر سلمان عيسى في الجهة اليسرى.

وسنحت فرصة ثمينة للمنتخب البحريني بعد تمريرة متقنة من سلمان عيسى من الجهة اليسرى، وصلت الكرة على إثرها إلى عبد اللطيف الذي ارتقى لها ولعبها رأسية مرت بجوار القائم الأيمن (58). وسدد حسين بابا كرة قوية من ركلة حرة مرت فوق العارضة بقليل.

وأنقذ محمد السيد جعفر مرماه من هدف محقق، بعد أن تصدى لكرة رأسية لعبها البديل محمد موسى غير المراقب من داخل منطقة الجزاء لتتحول إلى ركلة ركنية.

وحرمت العارضة البحرين من هدف التقدم والفوز، بعد هجمة سريعة من الجهة اليمنى، وكرة عرضية من عبد الله عمر، وصلت إلى البديل محمود عبد الرحمن الذي لعبها رأسية ارتدت من العارضة.