EN
  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2012

وصف ريكارد بقوي الشخصية قائد أستراليا: الأخضر "هشّ".. وسنلعب للفوز

الأسترالي لوكاس نيل

نيل: الأخضر سيلعب تحت ضغط

لوكاس نيل -قائد ومدافع منتخب أستراليا المحترف في صفوف فريق الجزيرة الإماراتي- يتهم اللاعبين السعوديين بالهشاشة حينما يلعبون تحت الضغط،

  • تاريخ النشر: 26 فبراير, 2012

وصف ريكارد بقوي الشخصية قائد أستراليا: الأخضر "هشّ".. وسنلعب للفوز

اتهم لوكاس نيل -قائد ومدافع منتخب أستراليا المحترف في صفوف فريق الجزيرة الإماراتي- اللاعبين السعوديين بالهشاشة حينما يلعبون تحت الضغط، وذلك قبل المباراة المصيرية المرتقبة بين الأخضر وأستراليا في التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014، مشددا على أن منتخب بلاده سيلعب للفوز.

وضمن المنتخب الأسترالي بطاقة التأهل الأولى عن المجموعة بعدما اعتلى الصدارة برصيد 12 نقطة، فيما تتنافس السعودية الثانية 6 نقاط مع عمان الثالثة 5 نقاط وتايلاند الرابعة 4 نقاط على بطاقة التأهل الثانية.

وقال نيل -في تصريحات لموقع الاتحاد الأسترالي على الإنترنت-: إن المنتخب السعودي يعيش حالة ضغط نفسي رهيبة قبل مواجهة المنتخبين الأربعاء المقبل في آخر مباريات المرحلة الثالثة في التصفيات الأسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، وذلك حسب ما ذكرت صحيفة "الوطن" السعودية.

وأضاف "أعرفهم جيدا، السعودية أقرب الدول للإمارات التي ألعب بها.. الضغوط كبيرة جدا وهي من قبل وسائل الإعلام وكذلك الجماهير على لاعبي المنتخب من أجل التأهل للدور المقبل، الإمارات تتقاسم الحدود مع السعودية، والأخبار تنتقل بسرعة، الجانب السعودي يتعرض لضغوط شديدة".

وعن الجهاز الفني للمنتخب السعودي بقيادة المدرب الهولندي فرانك ريكارد، قال نيل "ريكارد شخصية جيدة ومرتاح دائمًا ورجل مطّلع بشكل كبير، وليس لدي أدنى شك أنه سيجهز الأخضر بالطريقة المناسبة، وقد جاء بهم إلى أستراليا لإقامة معسكر مبكر من أجل أن يحقق الاستقرار والتأقلم".

لكني أعرف عقلية اللاعبين السعوديين، إنهم يعيشون تحت ضغط إعلامي وجماهيري كبير، والتوقعات منهم بالفوز عالية للتأهل للمرحلة المقبلة من تصفيات المونديال

وتابع "لكني أعرف عقلية اللاعبين السعوديين، إنهم يعيشون تحت ضغط إعلامي وجماهيري كبير، والتوقعات منهم بالفوز عالية للتأهل إلى المرحلة المقبلة من تصفيات المونديال البرازيلي، وإذا طغى عليهم هذا الضغط، فإنه سيكون لمصلحة المنتخب الأسترالي وسيستفيد منه كثيرا".

وأضاف "نريد منهم أن يشعروا أنها ليلة الفشل والإخفاق، وأنهم أحبطوا معنويات بلادهم، وبالتالي يعني خيبة أمل كبيرة جراء هذا المعسكر".

وأكد لوكاس أنه لعب جنبا إلى جنب مع زميله هاري كيويل تحت قيادة فنية من ريكارد في فريق جلطة سراي التركي في الدوري التركي عام 2010، لافتا إلى أنه يعرفه جيدًا، ولكن اللعب في الدوري الإماراتي جعله مطّلعا على ما يحدث في دول الخليج عندما يتعلق الأمر بكرة القدم.

وأعرب النجم الأسترالي عن أمله في أن يحتشد الملعب بالجماهير، مشددا على أن بلاده ستلعب مباراة كبيرة من أجل تحقيق الفوز على منتخب كبير يريد الفوز أيضا للتأهل إلى نهائيات كأس العالم.