EN
  • تاريخ النشر: 19 فبراير, 2009

ذهاب الدور الثالث بكأس الاتحاد الأوروبي فوز مهم لحامل اللقب وسقوط مذل لأولمبياكوس وتعادل ميلان

ميلان يسقط في فخ التعادل مع بريمن

ميلان يسقط في فخ التعادل مع بريمن

حقق زينيت سان بطرسبورج الروسي حامل اللقب فوزا مهما على ضيفه شتوتجارت الألماني 2-1 في سان بطرسبورج، في ذهاب الدور الثالث من مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

حقق زينيت سان بطرسبورج الروسي حامل اللقب فوزا مهما على ضيفه شتوتجارت الألماني 2-1 في سان بطرسبورج، في ذهاب الدور الثالث من مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم.

وسجل المجري تشابلوكش هوستي (2)، واناتولي تيموتشوك (45) هدفي زينيت، وماريو جوميز (15) هدف شتوتغارت.

وافتتح الفريق المضيف التسجيل في وقت مبكر، بعدما تلقى هوستي كرة عند حافة المنطقة أطلقها بيسراه صاروخية في أقصى الزاوية اليسرى لمرمى شتوتجارت.

وردَّ الفريق الألماني مع انتهاء ربع الساعة الأول، حين وصلت كرة إلى المهاجم الدولي ماريو جوميز -وهو على مسافة 6 أمتار من مرمى الحارس فياتشيسلاف مالافييف -أطلقها بيسراه قوية لا ترد، استقرت في الزاوية اليسرى معلنة التعادل (15).

وأعاد اناتولي تيموتشوك التقدم لأصحاب الأرض بتسديدة يسارية قوية من مسافة 20 مترا استقرت على إثرها الكرة في الزاوية اليمنى، قبيل إطلاق صافرة نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، جهد كل من الفريقين لتعديل النتيجة لمصلحته، فلم ينجح أي منهما في بلوغ غايته وهدفه؛ لتبقى الأفضلية للفريق المحلي بطل المسابقة وحامل كأس السوبر الأوروبية، لكن ذلك لن يجنبه الخروج في حال سقوطه صفر-1، أو بفارق أكثر من هدف إيابا في 26 الحالي.

وتعادل دينامو كييف الأوكراني مع ضيفه فالنسيا الإسباني 1-1.

وافتتح الفريق الزائر التسجيل مبكرا عبر دافيد سيلفا بتسديدة قوية من مسافة 6 أمتار (8)، وقدم الإسباني راؤول البيول هدية التعادل للمضيف، حين سجل خطأ في مرمى فريقه (62)، بعدما حاول إبعاد قذيفة ارتيم ميلفسكي الذي طرد بالحمراء بعد 10 دقائق، دون أن يتمكن فالنسيا من استغلال الموقف.

وتعرض أولمبياكوساليوناني لهزيمة مذلة أمام ضيفه سانت إتيان الفرنسي بهدف للصربي بردراج ديورديوفيتش (64 من ركلة جزاء)؛ مقابل ثلاثة للبرازيلي اراوجو ايلان (12)، وجوفري درني (43)، وبافيتيمبي جوميس (90) أهداف سانت اتيان.

وتفادى سانت إتيان الهزيمة حتى الآن في الأدوار السابقة من المسابقة الأوروبية التي يشارك فيها للمرة الأولى منذ 26 عاما، محققا ثاني أكبر فوز له بعد الأولى (بقيادة النجم ميشال بلاتيني على حساب هامبورج الألماني 5-صفر في موسم 1980-1981) علما بأنه بلغ النهائي قبل 33 عاما، حين خسر أمام بايرن ميونيخ الألماني صفر-1 في المباراة النهائية في مدينة جلاسكو الأسكتلندية.

وعلى ملعب فيزرشتاديون وأمام أكثر من 36 ألف متفرج، أفلت فيردر بريمن الألماني من الهزيمة، عندما أدرك له البرازيلي دييجو التعادل قبل 6 دقائق من النهاية (84)، بعد أن تقدم ضيفه ميلان الإيطالي في الشوط الأول، عبر القناص فيليبو اينزاجي(36).

وسجل إينزاجي الهدف رقم 66 في المسابقات الأوروبية فعادل رقم نجم ريال مدريد الإسباني وقائده راؤول جونزاليس، وهما يتقدمان على الألماني الدولي السابق جيرد مولر (62)، والأوكراني أندري شفتشنكو مهاجم ميلان أيضا (61)، والهولندي رود فان نيستلروي مهاجم ريال مدريد (60).

وفي برمنجهام على ملعب فيلا بارك، وأمام أكثر من 38 ألف متفرج، أفلت استون فيلا الإنجليزي بدوره من الخسارة، وخرج متعادلا مع ضيفه سسكا موسكو الروسي 1-1.

وتقدم الضيوف بهدف مبكر للهداف الدولي البرازيلي فاجنر لوف (14)، وأدرك النرويجي جون كارو التعادل لأصحاب الأرض (69).

وسقط سمبدوريا الإيطالي على أرضه أمام ميتاليست خاركوف الأوكراني بهدف وحيد لدينيس أوليينيك الهدف (45+3)، ونيميجن الهولندي أمام ضيفه هامبورج الألماني بثلاثية نظيفة، وقع عليها بيوتر تروتشوفسكي (41)، والبرازيلي أليكس سيلفا (45)، والكرواتي إيفيكا أوليتش (75).

وأبقى جييوم هوارو فريقه باريس سان جرمان الفرنسي في دائرة المنافسة بتسجيله هدفي الفوز في مرمى ضيفه فولفسبورج الألماني (80 و85)، فيما اكتفى مواطنه بوردو بتعادل سلبي مع ضيفه غلطة سراي التركي.

وحقق البورج الدانماركي مفاجأة من العيار الثقيل؛ بفوزه على ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني 3-صفر، سجلها أندريس ديويه (54 و72)، وميكايل ياكوبسن (90) من ركلة جزاء.

ودك سبورتينج براجا البرتغالي شباك ضيفه ستاندار لياج البلجيكي بثلاثية نظيفة لمحترفيه؛ الكولومبي وايسون رينتيريا (17)، والبرازيلي أندريه ليوني (26)، والأوروجوياني لويس اجيار (84).