EN
  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2009

الشياطين الحمر يقتربون من ثمن النهائي فوز صعب لمانشستر على سسكا في موسكو

مانشستر فاز بصعوبة

مانشستر فاز بصعوبة

حقق مانشستر يونايتد -الإنجليزي خارج أرضه- فوزا صعبا على مضيفه سيسكا موسكو الروسي بهدف نظيف قبل نهاية المباراة بأربع دقائق، سجله الإكوادوري أنطونيو فالنسيا، ليقطع خطوة كبيرة نحو بلوغ دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي ضمن منافسات المجموعة الثانية.

  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2009

الشياطين الحمر يقتربون من ثمن النهائي فوز صعب لمانشستر على سسكا في موسكو

حقق مانشستر يونايتد -الإنجليزي خارج أرضه- فوزا صعبا على مضيفه سيسكا موسكو الروسي بهدف نظيف قبل نهاية المباراة بأربع دقائق، سجله الإكوادوري أنطونيو فالنسيا، ليقطع خطوة كبيرة نحو بلوغ دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا، بعدما حقق فوزه الثالث على التوالي ضمن منافسات المجموعة الثانية.

ورفع وصيف البطولة في موسم 2008-2009 رصيده إلى 9 نقاط، متصدرا ترتيب المجموعة الثانية، في حين تقام المباراة الثانية في هذه المجموعة بين فولفسبورج الألماني وفنربخشه التركي لاحقا مساء اليوم.

خاض مانشستر يونايتد المباراة في غياب أربعة لاعبين أساسيين هم؛ واين روني وراين جيجز ودارن فليتشر وباتريس إيفرا بداعي الإصابة، في حين استمر غياب جناح سسكا موسكو التشيلي مارك جونزاليز.

واستحق مانشستر الفوز لأنه كان الفريق الأفضل معظم فترات اللقاء -وإن لم يشكل خطورة كبيرة على المرمى الروسي- في حين وقف حارسه العملاق الهولندي إدوين فان در سار متفرجا.

وكان مانشستر يونايتد الأكثر استحواذا على الكرة واعتمد على جناحيه الإكوادوري أنطونيو فالنسيا والبرتغالي لويس ناني لاختراق دفاع سسكا موسكو، بيد أن المهاجم البلغاري ديميتار برباتوف كان معزولا بعض الشيء، ولم يتمكن من تشكيل خطوة كبيرة على المرمى الروسي. وكانت أخطر فرصة لمانشستر، عندما رفع ناني الكرة داخل المنطقة، وتابعها برباتوف برأسه فوق العارضة في الدقيقة33، كما أطلق بول سكولز كرة قوية من 35 مترا، أبعدها الحارس الروسي ركلة ركنية في الدقيقة 35.

وتلاعب التشيكي ميلوش كراسيتش بدفاع مانشستر يونايتد بأكمله، قبل أن يسدد كرة لدى دخوله منطقة الجزاء مرت إلى جانب القائم الأيمن لمرمى إدوين فان در سار في الدقيقة 34.

واستمر النسج على المنوال ذاته في الشوط الثاني، وكاد مانشستر يفتتح التسجيل، عندما مرر جاري نيفيل كرة داخل المنطقة تطاول لها ناني، لكن الحارس الروسي إيجور أكينفييف كان لها بالمرصاد في الدقيقة 60.

وتبادل برباتوف وناني وفالنسيا الكرة بطريقة رائعة، قبل أن يطلق الأخير كرة قوية من مشارف المنطقة اصطدمت بالعارضة في الدقيقة 82.

بيد أن فالنسيا منح فريقه نقاط المباراة الثلاث، عندما رفع ناني الكرة داخل المنطقة حولها برباتوف برأسه باتجاه فالنسيا المتربص عند القائم الأيسر، قبل أن يطلقها رغم مراقبة أحد مدافعي سسكا داخل الشباك قبل نهاية المباراة بأربع دقائق.