EN
  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2010

وضعه بالمركز الخامس مؤقتا فوز صعب لـ"السيدة العجوز" على جنوا

يوفنتوس فاز بصعوبة بالغة

يوفنتوس فاز بصعوبة بالغة

حقق يوفنتوس -وصيف بطل الموسم الماضي- فوزا بشق الأنفس على ضيفه جنوا 3-2 يوم الأحد في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإيطالي التي تختتم لاحقا بلقاء نابولي مع إنتر ميلان المتصدر وحامل اللقب.

  • تاريخ النشر: 14 فبراير, 2010

وضعه بالمركز الخامس مؤقتا فوز صعب لـ"السيدة العجوز" على جنوا

حقق يوفنتوس -وصيف بطل الموسم الماضي- فوزا بشق الأنفس على ضيفه جنوا 3-2 يوم الأحد في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإيطالي التي تختتم لاحقا بلقاء نابولي مع إنتر ميلان المتصدر وحامل اللقب.

ووضع جنوا فريق "السيدة العجوز" في موقف حرج، بعد أن هزّ شباكه في وقت مبكر، إثر تمريرة في عمق الجهة اليمنى إلى روبرت أكوافريسكا، الذي أعادها عرضية خلفية إلى ماركو روسي، فتابعها الأخير بيمناه أرضية من عند نقطة الجزاء في الشباك على يسار الحارس الدولي جانلويجي بوفون، عقب ربع ساعة من البداية.

وأدرك يوفنتوس التعادل، بعد أن خطف الأوروجواياني مارتن كاسيريس الكرة من اليوناني سوكراتيس باباستراتوبولوس في الجهة اليمني وعكسها عرضية أمام المرمى، طار لها البرازيلي كارفاليو أماوري فوق 3 مدافعين ووضعها برأسه في المرمى الخالي من حارسه الدولي ماركو إميليا الذي خرج لقطع الكرة.

وفي الشوط الثاني، وضع قائد يوفنتوس أليساندرو دل بييرو فريقه في المقدمة، بعد أن خطف الكرة في المنطقة الدفاعية لضيفه ومررها إلى البرازيلي دييجو وانطلق إلى الأمام من بين المدافعين، فأعادها إليه الأخير بمهارة بالكعب -مخادعا الجميع- لعبها دل بييرو بالقدم اليمنى إلى الزاوية اليسرى البعيدة عن إميليا.

ولم تدم فرحة صاحب الأرض بالتقدم أكثر من دقيقتين، ودفع بوفون ثمن غلطته غاليا حين حاول احتضان كرة سددها من الجهة اليمنى جاندومينيكو ميستو، فسقطت من بين يديه أمام ماركو روسي الذي دفعها بقدمه من مسافة قريبة في المرمى.

وحصل دل بييرو على ركلة جزاء "وهميةبعد أن تعرض للعرقلة من قبل اليوناني باباستراتوبولوس، نفذها بنفسه على يسار إميليا (78) مانحا فريقه النقاط الثلاث، ليرفع رصيده إلى 38 نقطة، نقلته مؤقتا إلى المركز الخامس بفارق الأهداف أمام نابولي، الذي توقف رصيده عند 35 نقطة.

وحقق كالياري فوزا مستحقا على ضيفه باري 3-1. ولم يمهل صاحب الأرض ضيفه كثيرا حتى سجل الهدف الأول من رأسية دانييلي كونتي، إثر عرضية من أليساندرو ماتري (13)، وأضاف البرتغالي أندرسون ميجل دا سيلفا "نيني" الهدف الثاني من ركلة حرة مباشرة.

وفي الشوط الثاني، قلّص سلفاتوري مازييللو الفارق، بقذيفة من خارج المنطقة، أفسد بعدها بدقيقة واحدة أليساندرو جاتزي فرحة زملائه وبصيص الأمل الذي عاد إليهم بتسجيله خطأ في مرمى فريقه الهدف الثالث لكالياري.

وسقط بارما أمام ضيفه لاتسيو صفر-2 سجلهما جولييلمو ستنداردو (68) والأرجنتيني ماورو زاراتي (88)، وخسر المضيف جهود لاعبه الشيلي لويس خيمينيز (73).

وخسر أيضًا كييفو أمام ضيفه سيينا صفر-1 سجله البرازيلي فيرارا ريجينالدو (75)، وليفورنو أمام بولونيا بهدف أيضًا للمخضرم ماركو دي فايو الذي تابع عرضية فيديريكو كازاريني (22)، وتعادل كاتانيا سلبا مع ضيفه أتالانتا الذي لعب بعشرة لاعبين بعد طرد جانباولو بيلليني.

وكانت المرحلة افتتحت الجمعة بفوز ميلان على أودينيزي 3-1، بينما تغلب السبت روما على باليرمو 4-1، وسنبدوريا على فيورنتينا 2-صفر.