EN
  • تاريخ النشر: 02 نوفمبر, 2009

هدف واحد يمنح النادي الكونجولي اللقب فوز باهت لهارتلاند على مازيمبي في ذهاب نهائي أبطال إفريقيا

الصراع ساخن بين هارتلاند ومازيمبي

الصراع ساخن بين هارتلاند ومازيمبي

حقق هارتلاند النيجيري فوزا باهتا على ضيفه مازيمبي الكونجولي بنتيجة (2-1) في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا مساء الأحد، ليتأجل حسم هوية البطل إلى لقاء الإياب في الكونجو يوم 8 نوفمبر/تشرين ثان.

حقق هارتلاند النيجيري فوزا باهتا على ضيفه مازيمبي الكونجولي بنتيجة (2-1) في ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا مساء الأحد، ليتأجل حسم هوية البطل إلى لقاء الإياب في الكونجو يوم 8 نوفمبر/تشرين ثان.

ويحتاج مازيمبي لتسجيل هدف واحد فقط في لقاء الإياب للفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا للمرة الأولى، والمشاركة في كأس العالم للأندية "أبو ظبي 2009".

بدأ أصحاب الأرض بسيطرة هجومية المباراة مستغلين حماسة الجماهير التي حضرت لمناصرة فريقها في لقاء الذهاب للمباراة النهائية، في المقابل حاول مازيمبي تأمين دفاعاته للوقوف أمام هجمات هارتلاند المتتالية.

تمكن مابي مبوتو لاعب مازيمبي مباغتة أصحاب الأرض بخطف هدف التقدم في الدقيقة 23، ولم تمر سوى خمس دقائق، إلا وتعادل أوشي أجبا مباشرة للفريق النيجيري في الدقيقة 28.

وشهد الشوط الثاني محاولات مستمرة من هارتلاند لتسجيل الهدف الثاني، لكن ظلت محاولاتهم أسيرة للفشل إلى أن نجح أوشي أجبا في إضافة الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 80، وبعدها أطلق الحكم المصري عصام عبد الفتاح صافرته معلنًا نهاية اللقاء.

ويعتبر ذهاب المباراة النهائية، هو اللقاء الثالث الذي جمع الفريقين في نسخة الحالية؛ حيث تبادل الفريقان الفوز في بمباراتي دور الثمانية بنتيجة واحدة هي 2-0.