EN
  • تاريخ النشر: 19 يوليو, 2011

بعد خروجهما من "كوبا أمريكا" فورلان: التاريخ لا يكفي البرازيل والأرجنتين

فورلان يسعى إلى البطولة

فورلان يسعى إلى البطولة

أكد دييجو فورلان نجم هجوم منتخب أوروجواي لكرة القدم، أن الخروج المبكر للمنتخبَيْن البرازيلي والأرجنتيني من دور الثمانية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليًّا بالأرجنتين- "لن يوقف موجة المفاجآت".

أكد دييجو فورلان نجم هجوم منتخب أوروجواي لكرة القدم، أن الخروج المبكر للمنتخبَيْن البرازيلي والأرجنتيني من دور الثمانية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليًّا بالأرجنتين- "لن يوقف موجة المفاجآت".

وأوضح فورلان نجم هجوم أتلتيكو مدريد الإسباني: "التاريخ لم يَعُد له دور في حسم المواجهات.. البطولة الحالية أكدت ذلك".

وأشار إلى أن منتخبي البرازيل والأرجنتين قدَّما أداءً جيدًا في دور الثمانية، لكنهما سقطا أمام باراجواي وأوروجواي بضربات الترجيح.

وأوضح فورلان: "يتعين علينا الأداء الجيد لنحقق الفوز على بيرو (في المربع الذهبي). التاريخ لم يعد يعني شيئًا في هذه المواجهات".

وأكد فورلان أن لاعبي البرازيل والأرجنتين يحرصون دائمًا على تقديم أفضل ما لديهم لمنتخبَيْ بلدَيْهما، ولم يقصر أيٌّ منهم في مباراتي دور الثمانية، لكنهم فشلوا في قيادة الفريقين إلى الفوز.

وأعرب فورلان عن اقتناعه بالأداء الذي يقدمه في البطولة الحالية رغم عدم تسجيله هدفًا في المباريات الأربعة التي خاضها الفريق حتى الآن.

وقال فورلان: "سأكون أسعد لاعب في الفريق إذا أحرز منتخب أوروجواي اللقب حتى إن لم أسجل هدفًا".

وعن منتخب بيرو، أكد فورلان أنه فريق يقدم عروضًا رائعة. وأضاف: "نال الفريق (بيرو) مزيدًا من الثقة بعد النتائج الجيدة التي حققها. المباراة ستكون مختلفة عن المواجهة السابقة بيننا في الدور الأول؛ لأن المواجهة الجديدة تحتاج إلى أن يحسم فريقٌ النتيجة لصالحه".