EN
  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2012

فرنسا تتحدى الفيفا بمنع حجاب اللاعبات داخل المستطيل الأخضر

حجاب

فرنسا ترفض قرار السماح للاعبات المسلمات لارتداء الحجاب

رغم أن الاتحاد الدولي لكرة القدم سمح رسميا لأي لاعبة أن ترتدي الحجاب أثناء لعب المباريات الودية والرسمية على الصعيد الدولي بعدما كان هذا الأمر ممنوعا داخل الملاعب، إلا أن فرنسا ممثلة في اتحادها الوطني للعبة أكد بيان رسمي له أنه لن يسمح بتطبيق القرار ضمن المنتخب أو في البطولات المحلية.

  • تاريخ النشر: 06 يوليو, 2012

فرنسا تتحدى الفيفا بمنع حجاب اللاعبات داخل المستطيل الأخضر

رغم أن الاتحاد الدولي لكرة القدم سمح رسميا لأي لاعبة أن ترتدي الحجاب أثناء لعب المباريات الودية والرسمية على الصعيد الدولي بعدما كان هذا الأمر ممنوعا داخل الملاعب، إلا أن فرنسا ممثلة في اتحادها الوطني للعبة أكد بيان رسمي له أنه لن يسمح بتطبيق القرار ضمن المنتخب أو في البطولات المحلية.

ذكر الاتحاد الفرنسي في بيانه:" بخصوص مشاركة المنتخبات الوطينة في البطولات الدولية من جهة، وتنظيم البطولات المحلية الأخرى، يذكر الاتحاد بحرصه على إحترام المبادىء الدستورية والتشريعية للعلمانية السائدة في البلاد والتي تنص عليها أنظمته".

كانت الجبهة الوطنية في فرنسا شجبت عدم مسئولية الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" عبر قرار هيئة البورد الضامنة لقوانين اللعبة في زيوريخ، بالسماح للاعبات بارتداء الحجاب.

واعتبرت الجبهة أن القرار يكسر المبدأ الذي جعل من الرياضة عموما وكرة القدم خصوصا، ملاذا محميا من كل مطالبة سياسية دينية.

وابدى عضو المكتب السياسي للجبهة اريك دومار تخوفه من أن يفتح القرار الجديد الباب على كل نوع من المتطلبات التي لن يمتنع المتطرفون الإسلاميون عن طرحها، مثل فصل الرجال والنساء في المدرجات، أو منع الرجال من تحكيم مباريات السيدات أو تدريب فرقهن.

وسيخضع الإجراء الذي تم اعتماده بالاجماع، لفترة تجربة، وستتم دارسة لون وشكل وطبيعة الحجاب خلال الاجتماع المقبل للهيئة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في جلاسكو.