EN
  • تاريخ النشر: 22 ديسمبر, 2009

بسبب أحداث مباراة اتحاد الحراش عقوبات على مولودية الجزائري وغرامة للعيفاوي

المولودية بدون جمهور المباراة القادمة

المولودية بدون جمهور المباراة القادمة

عاقبت لجنة الانضباط بالاتحاد الجزائري لكرة القدم اليوم الثلاثاء نادي مولودية الجزائر -متصدر ترتيب الدوري المحلي- بخوض مباراة واحدة دون جمهور، وتغريمه مبلغ 200 يورو، بسبب رمي مشجعيه مقذوفات على أرض الملعب خلال مباراته المؤجلة من الأسبوع السابع مع اتحاد الحراش يوم الجمعة الماضي.

عاقبت لجنة الانضباط بالاتحاد الجزائري لكرة القدم اليوم الثلاثاء نادي مولودية الجزائر -متصدر ترتيب الدوري المحلي- بخوض مباراة واحدة دون جمهور، وتغريمه مبلغ 200 يورو، بسبب رمي مشجعيه مقذوفات على أرض الملعب خلال مباراته المؤجلة من الأسبوع السابع مع اتحاد الحراش يوم الجمعة الماضي.

وفرضت اللجنة عقوبة الإيقاف مباراة واحدة وغرامة مالية بمبلغ 200 يورو على اللاعب عبد القادر العيفاوي مدافع نادي وفاق سطيف؛ لاحتجاجه على قرارات الحكم في مباراة أخرى.

وجاءت العقوبة بناء على التقرير الذي دونه حكم المباراة، خاصة أن نفس الملعب شهد عقوبة مولودية مرتين من قبل خلال الموسم الحالي.

يذكر أن المباراة التي انتهت بفوز مولودية الجزائري شهدت ترتيبات أمنية خاصة، وتعزيزات أمنية مشددة أيضًا؛ حيث تعرضت الجماهير لتفتيش دقيق حتى يقطع الطريق أمام المناصرين.

وتعد هذه هي المرة الثانية خلال أسبوع التي يتم الإعلان فيها عن العقوبات الموقعة على أندية جزائرية؛ حيث وقعت بسبب مخالفات المرحلة الـ16 من المسابقة.

وعاقبت اللجنة أندية شبيبة القبائل واتحاد الحراش وشباب باتنة ومولودية باتنة، بخوض مباراتين دون جمهور لكل منهم لرمي المقذوفات أو سوء تنظيم المباراة، إضافة إلى إلزامها بدفع غرامات مالية تتراوح بين 200 و500 يورو.

وغرمت نادي مولودية الجزائر المتصدر 300 يورو لاستعمال مشجعيه الألعاب النارية في المدرجات مقابل 200 يورو لشباب بلوزداد لسوء سلوك الفريق.