EN
  • تاريخ النشر: 25 ديسمبر, 2009

بعد تعاقده لتحليل المباريات فضائيا عقد جديد يمنح سعدان فرصة البقاء حتى نهائي كأس إفريقيا

مهمة سعدان في بطولة إفريقيا مستمرة

مهمة سعدان في بطولة إفريقيا مستمرة

لن يودع رابح سعدان المدير الفني لمنتخب الجزائر منافسات كأس الأمم الإفريقية 2010 إذا خرجت بلاده مبكرا من البطولة، بل سيواصل العمل لكن في منصب المحلل الرياضي على أشهر القنوات الفضائية الرياضية.

لن يودع رابح سعدان المدير الفني لمنتخب الجزائر منافسات كأس الأمم الإفريقية 2010 إذا خرجت بلاده مبكرا من البطولة، بل سيواصل العمل لكن في منصب المحلل الرياضي على أشهر القنوات الفضائية الرياضية.

وقالت صحيفة "الهداف" الجزائرية إن سعدان وقع عقدا مع قناة الجزيرة الرياضية لتحليل مباريات المونديال الإفريقي عقب خروج الخضر من البطولة.

ويلعب منتخب الجزائر في المجموعة الأولى مع منتخبات أنجولا صاحبة الأرض ومالي ومالاوي، في الوقت الذي تصب التوقعات لصالح الخضر في التأهل للدور الثاني على الأقل.

وسيلعب منتخب الجزائر في دور الثمانية في حال تأهله مع أول أو ثاني المجموعة الثانية، وهو ما سيكون على الأرجح منتخب كوت ديفوار أو منتخب غانا، وهما من المنتخبات المتأهلة لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا.

وأضافت الصحيفة الرياضية بموقعها على الإنترنت "على الرغم من أن هذا الخبر سيحير العديد من الجزائريين.. لكن الأمر الذي لا يعرفه المتتبعون أن عقد سعدان ينص على أن يلتحق بالتعليق على المباريات وتحليلها على القناة القطرية بعد أن يقصى المنتخب الجزائري".

وسيرافق سعدان في العمل على تحليل مباريات المونديال الإفريقي جزائري آخر هو عبد الحق بن شيخة، المدير الفني لمنتخب الجزائر الأولمبي.

وقالت الصحيفة ذاتها إن سعدان بادر بإهداء قميص منتخب الجزائر للقناة بعد توقيع العقد، وجاء على القميص إمضاءات لاعبي الخضر.

وتقام كأس الأمم الإفريقية في أنجولا في الفترة بين الـ10 والـ31 من يناير/كانون الثاني بمشاركة 16 منتخبا.

شارك برأيك: ماذا سيفعل منتخب الجزائر في بطولة إفريقيا؟