EN
  • تاريخ النشر: 14 سبتمبر, 2009

أعلن عن أمنيته تأهل البحرين لكأس العالم عبد الغني: بيسيرو وراء انهيار الأخضر وضياع حلم المونديال

بيسيرو يعنف حسين عبد الغني خلال لقاء السعودية

بيسيرو يعنف حسين عبد الغني خلال لقاء السعودية

ألقى حسين عبد الغني -قائد المنتخب السعودي- باللوم على البرتغالي خوسيه بيسيرو -المدير الفني للأخضر- وأعلن أنه السبب الرئيس في سقوط الأخضر، وخروجه من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، لأول مرة منذ فترة زمنية طويلة، على يد شقيقه الأحمر البحريني.

ألقى حسين عبد الغني -قائد المنتخب السعودي- باللوم على البرتغالي خوسيه بيسيرو -المدير الفني للأخضر- وأعلن أنه السبب الرئيس في سقوط الأخضر، وخروجه من التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، لأول مرة منذ فترة زمنية طويلة، على يد شقيقه الأحمر البحريني.

وأكد عبد الغني -في تصريحات لجريدة "الرياضي" السعودية- أن عدم تأهل الأخضر للمونديال يعتبر بمثابة صدمة لنا جميعا، دون أي استثناء، لم نتوقعها على الإطلاق، خاصة وأننا كنا على أعتاب التأهل للمرحلة النهائية من التصفيات، ومواجهة المنتخب النيوزلندي؛ لكن الثواني الأخيرة من اللقاء شهدت ما لم يكن في الحسبان؛ حيث جاء الخروج المهين.

وأضاف أن هدف التعادل الثاني للمنتخب البحريني في الثواني الأخيرة، جاء بمثابة الكابوس؛ الذي لن نستطيع أن ننساه على الإطلاق، مشيرا إلى أنه حتى الآن غير مصدق خروج منتخب بلاده من تصفيات المونديال.

وحول تحميله من بعض المحللين للهدف الثاني للمنتخب البحريني؛ كونه لم يقم بتغطية القائم الأيسر للحارس وليد عبد الله، في الضربة الركنية التي جاء منها الهدف القاتل، قال إنه لن يدافع عن نفسه؛ لأنه مقتنع تماما بأننا مجموعة واحدة، ومن الممكن أن يقع أي لاعب في خطأ، فنحن جميعا شركاء فيه، ونتحمله دون أي استثناء، والعكس صحيح، لكن يجب أن يعلم الجميع أن تلك كانت تعليمات المدرب بوسيرو.

وأشار إلى أنه لو عاد المتابعون لكل المباريات التي خاضها المنتخب السعودي، والتي أشرف عليها بوسيرو، فإنه سيلاحظ دائما أن عبد الله شهيل يقوم بتغطية الزاوية التي تكون في نفس الجهة للضربة الركنية، بحكم قصر قامته، أما الزاوية الثانية فكان لا يطلب تغطيتها، وهذه تعليمات المدرب، ولا بد أن نصغي لها؛ كونه هو صاحب الخبرة والمسؤول عن تدريب الفريق؛ لذا فإن كل ما أود قوله هو أنه من الضروري تحميل بيسيرو مسؤولية الهزيمة.

ونفى عبد الغني الأنباء التي ترددت -في الفترة الأخيرة- حول وجود نية لديه باعتزال الكرة على المستوى المحلي أو الدولي، مؤكدا أنها مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة، وأنه تحت أمر المنتخب السعودي للدفاع عن ألوانه في أي وقت.

وختم عبد الغني تصريحاته بأنه يتمنى التوفيق للمنتخب البحريني في التأهل لمونديال 2010، وتخطي عقبة نيوزلندا في المرحلة النهائية من التصفيات، وذلك حتى نراه ممثلا للكرة العربية والخليجية في المحافل الدولية.