EN
  • تاريخ النشر: 12 مايو, 2010

الأهلي البطل يواجه الجونة المهدد بالهبوط صراع البقاء في الجولة قبل الأخيرة للدوري المصري

الجونة يسعى للهروب من خطر الهبوط

الجونة يسعى للهروب من خطر الهبوط

سيكون البحث عن طوق النجاة من الهبوط عنوان المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري المصري لكرة القدم التي تقام مساء الخميس في توقيتٍ واحد.

  • تاريخ النشر: 12 مايو, 2010

الأهلي البطل يواجه الجونة المهدد بالهبوط صراع البقاء في الجولة قبل الأخيرة للدوري المصري

سيكون البحث عن طوق النجاة من الهبوط عنوان المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري المصري لكرة القدم التي تقام مساء الخميس في توقيتٍ واحد.

ويلتقي الجونة مع الأهلي، والزمالك مع بترول أسيوط، والإسماعيلي مع المصري، وغزل المحلة مع اتحاد الشرطة، والمقاولون مع إنبي، والاتحاد السكندري مع المنصورة، وطلائع الجيش مع بتروجيت، والإنتاج الحربي مع حرس الحدود.

وقرر الجهاز الفني للأهلي إراحةَ ستة لاعبين بسبب الإجهاد، وهم: أحمد حسن ووائل جمعة ومحمد بركات وسيد معوض وحسام عاشور وعماد متعب.

وسيمنح المدير الفني حسام البدري الفرصةَ للبدلاء لخوض المباراة للاطمئنان على مستواهم، خاصة بعد أن حسم الأهلي لقب البطولة للمرة السادسة على التوالي والخامسة والثلاثين في تاريخه منذ انطلاقها عام 1948.

استعد الجونة للمباراة جيدا، ورغم وجوده في المركز الحادي عشر برصيد 32 نقطة، فإن البقاء بين الكبار لم يحسم، ويحتاج إلى التعادل على الأقل مع الأهلي للجلوس في المنطقة الدافئة، في انتظار ما ستسفر عنه مباريات الفرق المهددة، فالمقاولون في المركز الثالث عشر برصيد 31 نقطة الذي يواجه إنبي، وغزل المحلة صاحب المركز الرابع عشر برصيد 29 نقطة الذي يستضيف اتحاد الشرطة العنيد، والمصري وله 32 في المركز الثاني عشر يحلّ ضيفا على الإسماعيلي الرابع برصيد 44 نقطة ويبحث عن المربع الذهبي.

وبفوز المقاولون والجونة والمصري سيكون غزل المحلة الأقرب إلى الهبوط ليلحق ببترول أسيوط والمنصورة.

يعتمد إسماعيل يوسف المدير الفني للجونة على أحمد عمران وجمال حمزة ورضا شحاتة للبقاء ضمن فرق النخبة، بجانب المؤازرة الجماهيرية في ملعب سوهاج، ويساعده على تحقيق هدفه في البقاء غياب القوة الضاربة للأهلي الذي يلعب بالصف الثاني.

كما يسعى الزمالك -الذي يستضيف بترول أسيوط الهابط- إلى حجز لقب الوصيف وضمان المشاركة في دوري أبطال إفريقيا بجانب خصمه اللدود الأهلي.

يحتل الزمالك المركز الثاني برصيد 51 بفارق أربع نقاط عن أقرب منافسيه بتروجيت الثالث، وسبع نقاط عن الإسماعيلي الرابع، وحرص حسام حسن المدير الفني للفريق على التأكيد على اللاعبين بالفوز وحسم الوصافة بغض النظر عن اللقاء الأخير في الدوري.

ويتجه حسام حسن إلى إعطاء الفرصة لمجموعةٍ من اللاعبين الشباب أمام بترول أسيوط لمنحهم الثقة في المباريات تمهيدا للاستعانة بهم في مباريات الكأس التي يعقد عليها المدير الفني آمالاً عريضة في حصد اللقب.

وتتسم باقي المباريات بالبحث عن تحسين المراكز عندما يحلّ الاتحاد السكندري في المركز العاشر برصيد 34 نقطة ضيفا على المنصورة الهابط إلى القسم الثاني، والإنتاج الحربي صاحب المركز السادس برصيد 41 يستضيف حرس الحدود بنفس الرصيد في المركز السابع، وكلاهما يتطلع إلى المربع الذهبي، ويواجه بتروجيت الثالث برصيد 47 نقطة حالة نفسية سيئة بعد الخروج من المعترك القاري في بطولة كأس الاتحاد الإفريقي والحفاظ على مكانه في المربع الذهبي عندما يحل ضيفا علي طلائع الجيش الثامن برصيد 37 نقطة.