EN
  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2011

بعد خسارة الاتحاد في جدة أمام تشونبوك صدى الملاعب يبحث عن الرابحين في خسارة العميد

جمال بلماضي

فرحة لاعبي الاتحاد لم تستمر حتى النهاية

رغم خسارة الاتحاد السعودي على أرضه في قبل نهائي دوري أبطال أسيا تلقى الثنائي نايف هزازي وأسامة المولد إشادة كبير في تقرير لبرنامج صدى الملاعب

  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2011

بعد خسارة الاتحاد في جدة أمام تشونبوك صدى الملاعب يبحث عن الرابحين في خسارة العميد

(القاهرة - صدى الملاعب) أعد برنامج صدى الملاعب تقريرا عن أبرز المتألقين في فريق الاتحاد السعودي في المباراة التي خسرها أمام تشونبوك الكوري الجنوبي في جدة 3-2 في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أسيا يوم الأربعاء الماضي.

وقال مصطفى الأغا، مقدم برنامج الصدى: "خسر لقاءه من تشونبوك، والجمهور خرج حزينا ومحبطا، فهل من الممكن أن يكون وسط كل هذا الحزن رابحون بعد الخسارة.. من هم؟".

وجاء الرد من عمار علي في تقريره المميز قائلا: "لكل انتصار أبطاله ولكل خسارة مآثرها، وقد شح أبطالنا يوم خسارة تشونبوك فخسرنا خسارة ثقيلة على خوافقنا وإذا وصفت الأبطال بالشح فإنني سأذكر المآثر التي لو كان لنا ضعفها لانقلب الحال للانتصار".

وأضاف مشيدا بصاحب هدفي العميد في المباراة "أولهما الهزازي، والهدفان اللذان أجاد بهما لحاله ولم يكن لأحد له الفضل عليه، الأول تمريرة ترتطم بأحد المدافعين لتعلو للسماء التي لم تكن بعيدة عن أجنحة نايف، والذي طار بها وسط 3 مدافعين، اثنان منهم طرحهما أرضا، والثالث ينظر من أين جاءهم هذا".

وتابع "نترك الأول وندخل إلى الثاني الذي لم يفرق على الأول سوى بطريقة القتال على الكرة، وهي التي جاءته في الفضاء وسط كوريين، الأول تعامل معه بكتفه، والآخر لم يكن أبرع من ابننا الذي خطفها من بين أسنانه وراح يغدو للمرمى مسجلا والمآثر يصنعها الرجال، ولو كانوا خاسرين".

وانتقل التقرير إلى الإشادة بأسامة المولد مدافع الاتحاد المتألق في هذه المباراة، وقال: "بطولة قام بها أسامة المولد وهو المدافع الذي انطلق من قلب مناطقنا قاصدا شباك كوريا، فسار بالطريق وكأنه خطوتين وراوغ من كان أمامه ووصل إلى حد لم يصل إليه الواصلون وآثر في نهايتها إعطاء الكرة لقدم قد تكون خيرا على الاتحاديين".

وأضاف "لكن الحظ لم يكن معه لا بهذه ولا بالأخرى التي تلتها وقد رضينا بالنتيجة لأنها كرة القدم فإذا لم أكن خاسرا يوما لم يكن هناك منتصرين لكن كلمة الحق يجب أن تقال هنا، هزازي والمولد عطاؤكم هو خير عطاء من كل اللاعبين".

وسيلعب الاتحاد مباراة الإياب في كوريا الجنوبية يوم الأربعاء المقبل، وسيكون العميد في حاجة إلى الفوز بفارق هدفين لضمان التأهل للنهائي.