EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2011

"وايت نايتس" تهاجم رئيس النادي شحاتة يتمسك باللعب في الإسماعيلية والجماهير ترفض

جماهير الزمالك

العلاقة متوترة بين جمهور الزمالك والإسماعيلي

الزمالك في موقف حرج بعد رفض جماهيره إقامة المباراة المقبلة للفريق بالإسماعيلية تنفيذا لعقوبة الاتحاد المصري لكرة القدم

نفى المستشار جلال إبراهيم -رئيس نادي الزمالك المصري- ما تردد عن اتهامه لرئيس النادي السابق ممدوح عباس بالوقوف وراء الهتافات الجماهيرية ضده خلال مباراة الزمالك وغزل المحلة الأخيرة التي أقيمت بالإسماعيلية.الالأخبالإسماعيلية

وأوضح إبراهيم -في تصريحات للموقع الرسمي للنادي-: "لم تصدر مني أية تصريحات بشأن الأزمة التي حدثت بالإسماعيلية".

وغادر إبراهيم مدينة الإسماعيلية عقب تعرضه لهجوم جماهيري ما بين شوطي المباراة التي أقيمت مساء الأربعاء الماضي واتهام مجلس إدارته بالسلبية من قبل مجموعة من الجماهير الزملكاوية، خاصة في ما يتعلق بملف الاحتفال بمئوية النادي الذي تم إنشاؤه عام 1911.

وأضاف رئيس الزمالك المعين: "أثق في عدم وجود أية مسؤولية لممدوح عباس بما حدث في مباراة الإسماعيلية، فمن قاموا بهذا الهجوم قلة مندسة من جماهير النادي".

وقررت لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم المباراة المقبلة للنادي الأبيض خارج القاهرة كعقوبة بسبب السباب الجماعي للجماهير وإشعال الشماريخ، ومن المقرر أن تقام المباراة في الإسماعيلية كذلك.

إلى ذلك، رفض إسماعيل يوسف -المدرب العام للزمالك- اعتراض مجموعة "أولتراس وايت نايتس" على خوض مباراة الإنتاج الحربي في الجولة الرابعة من الدوري المحلي على ملعب الإسماعيلية عقب تعرض حافلة الفريق للقذف بالحجارة في المدينة الساحلية.

 

ويخوض الفريق الذي يدربه حسن شحاتة المباراة خارج ملعبه تنفيذا للعقوبة الموقعة عليه بسبب ما بدر من جماهيره خلال مباراة نهائي كأس مصر أمام إنبي.