EN
  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2009

برباعية لشكري وبوجي الفراعنة على القمة شباب مصر يتلاعبون بالطليان ويتأهلون للدور الـ16

مصر هزمت إيطاليا في الشباب

مصر هزمت إيطاليا في الشباب

تلاعب نجوم المنتخب المصري للشباب بنظيره الإيطالي بالفوز عليه 4-2 في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الخميس في ختام منافسات المجموعة الأولى لبطولة كأس العالم للشباب المقامة حاليًا بالقاهرة ليتصدر الفراعنة قمة المجموعة برصيد 6 نقاط.

  • تاريخ النشر: 02 أكتوبر, 2009

برباعية لشكري وبوجي الفراعنة على القمة شباب مصر يتلاعبون بالطليان ويتأهلون للدور الـ16

تلاعب نجوم المنتخب المصري للشباب بنظيره الإيطالي بالفوز عليه 4-2 في المباراة التي جرت بينهما مساء اليوم الخميس في ختام منافسات المجموعة الأولى لبطولة كأس العالم للشباب المقامة حاليًا بالقاهرة ليتصدر الفراعنة قمة المجموعة برصيد 6 نقاط.

وبرهنت الكرة المصرية مدى تفوقها وتألقها على الكرة الإيطالية بعد أن نجح كبار الفراعنة من الفوز على الطليان في كأس العالم للقارات التي أقيمت مؤخرًا بجنوب إفريقيا.

وبعد أن كان من المتوقع للمنتخب المصري للشباب أن ينتظر دخوله في قائمة أفضل ثلاث منتخبات تحتل المركز الثالث نجح شباب مصر في إثبات الذات وقهر الطليان وسط جموعٍ غفيرةٍ من الجماهير التي حرصت على مؤازرة المنتخب المصري.

دخل المنتخب المصري مهاجمًا منذ أول دقيقة في المباراة في محاولةٍ منه لإحراز هدف مبكر يسعد به الجماهير المصرية، وأهدر الثنائي محمد طلعت وعفروتو فرصة التقدم في أول خمس دقائق من بداية اللقاء.

واصل لاعبو الفراعنة الضغط المتواصل على مرمى الأتزوري الإيطالي إلى أن جاءت الدقيقة 22 لتحمل معها الفرحة للجماهير المصرية عندما تهيأت الكرة إلى أحمد شكري الذي سدد كرةً صاروخيةً أرضيةً في شباك الحارس الإيطالي محرزًا هدف التقدم.

لم تدم الفرحة المصرية طويلاً؛ فبعد هدف التقدم للفراعنة نجح المنتخب الإيطالي من إدراك التعادل مستغلاً الخطأ الدفاعي الواضح الذي وقع فيه مدافعو المنتخب المصري كالعادة، ولكن هذه المرة من قبل علي العربي لتصل الكرة إلى أمبيرتو يوزيبي الذي انفرد بالحارس علي لطفي ووضع الكرة في الشباك محرزًا التعادل.

وكادت أن تشهد الدقيقة 44 الهدف الثاني للمنتخب المصري عندما احتسب حكم المباراة ضربة حرة مباشرة نفذها محمد طلعت، إلا أن الحارس كان لها بالمرصاد وتصدى لها ببراعة منقذًا مرماه من هدفٍ مؤكدٍ للفراعنة.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع كان المصريون على موعدٍ مع الهدف الثاني عندما تهيأت الكرة إلى أحمد شكري داخل منطقة الجزاء سددها بيمناه صاروخيةً في الشباك محرزًا الهدف الثاني ليطلق بعدها حكم اللقاء صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني أهدر محمد طلعت فرصة هدفٍ مؤكدٍ عندما انفرد بالحارس الإيطالي سددها مباشرةً إلا أن الأخير كان لها بالمرصاد.

وأسفرت الدقيقة 53 عن هدف التعادل لإيطاليا عندما تلقى ميكلينلو البيراتزي عرضيةً نموذجيةً انقضّ عليها برأسه في الشباك مسجلاً هدف التعادل.

وأجرى التشيكي ميروسلاف سكوب المدير الفني للمنتخب المصري تغييرين بنزول مصطفى جلال وأحمد بوجي بدلاً من عفروتو ومحمد طلعت في محاولةٍ منه لتنشيط الناحية الهجومية.

وفور نزول بوجي بثوانٍ وتحديدًا في الدقيقة 69 نجح في تسجيل الهدف الثالث في أول لمسة له أثر كرة رأسية، بعدها اكتسب لاعبو المنتخب المصري الثقة في أنفسهم وسدد شهاب أحمد تصويبةً صاروخيةً أخرجها أليساندرو كريتشينزي من على خط المرمى.

وفي الدقيقة 79 نجح بوجي في تحطيم الآمال الإيطالية عندما وصلت إليه الكرة في رقابةٍ من أحد مدافعي إيطاليا وضعها بيمناه في الشباك مسجلاً الهدف الرابع.

وفي مباراةٍ ثانيةٍ، تعادل منتخب باراجواي سلبًا مع ترينداد وتوباجو ليخرج الأخير بأول نقطةٍ له.