EN
  • تاريخ النشر: 24 أبريل, 2009

بدا متفائلاً قبل مواجهتي مصر وزامبيا سعدان: لا تغيير في معسكرات الخضر والقائمة النهائية 15 مايو

مدرب الجزائر رابح سعدان

مدرب الجزائر رابح سعدان

أكد مدرب المنتخب الجزائري رابح سعدان أنه لا يوجد أي تغيير في مواعيد معسكرات الخضر التحضيرية المقرر إقامتها استعدادًا للتصفيات الحاسمة المؤهلة لمونديال 2010 الذي يستضيفه جنوب إفريقيا، كما كشف أن التشكيلة النهائية للخضر ستعلن يوم 15 مايو قبل المباراة المصيرية أمام المنتخب المصري يوم 7 يونيو المقبل.

أكد مدرب المنتخب الجزائري رابح سعدان أنه لا يوجد أي تغيير في مواعيد معسكرات الخضر التحضيرية المقرر إقامتها استعدادًا للتصفيات الحاسمة المؤهلة لمونديال 2010 الذي يستضيفه جنوب إفريقيا، كما كشف أن التشكيلة النهائية للخضر ستعلن يوم 15 مايو قبل المباراة المصيرية أمام المنتخب المصري يوم 7 يونيو المقبل.

وقال شيخ المدربين لصحيفة "الخبر" الجزائرية "لقد حددنا يوم 25 مايو لبدء المعسكر التحضيري للمنتخب الجزائري، ولكن قد تواجهنا بعض المشاكل؛ فبعض المحترفين قد يغيبون عن بداية هذا المعسكر بسبب انشغالهم مع أنديتهم خلال هذه الفترة الحاسمة من الدوريات الأوروبية".

وتابع سعدان "لقد حاولنا بالفعل استدعاء جميع لاعبي المنتخب الجزائري في أسرع وقتٍ ممكن، ولكن وجدنا أن معظم المحترفين الجزائريين سيلعبون مباريات حاسمة ومصيرية مع فرقهم في مختلف الدوريات الأوروبية، فكان من الصعب إقناع الأندية الأوروبية بالتخلي عن محترفيها الجزائريين في هذه الفترة الحاسمة".

وعن فكرة تأجيل المعسكر فترة قصيرة لينضم كل اللاعبين له، رفض سعدان بشدة تأجيل المعسكر التحضيري، مؤكدًا أن لاعبي الجزائر يحتاجون في هذه الفترة العديد من التدريبات الفينة والبدنية الضرورية، وأن المحترفين الجزائريين الذين سيتم استدعاؤهم يمكن أن ينضموا للمعسكر بمجرد انتهاء مبارياتهم المهمة مع فرقهم.

وفيما يتعلق ببعض التقارير عن استدعاء محترفين جدد للمنتخب الجزائري، أكد سعدان أنه لا يمكن تغيير تشكيلة الجزائر كل شهر، مضيفًا أنه سيحاول بقدر الإمكان الاستعانة بتوليفة متنوعة ومتناغمة تساعد الجزائر على التأهل لكأس العالم.