EN
  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2009

قبل مواجهة الفراعنة والخضر بشهرين سعدان يجهز خطة "سحرية".. وشحاتة يراقب محترفي الجزائر

سعدان يدرس نقاط قوة وضعف الفراعنة

سعدان يدرس نقاط قوة وضعف الفراعنة

واصل المدير الفني للمنتخب الجزائري رابح سعدان متابعته ودراسته المستمرة لنظيره المصري، الذي سيواجهه في الجولة الثانية من تصفيات المجموعة الإفريقية الثالثة المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات أمم إفريقيا بأنجولا وكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

  • تاريخ النشر: 09 أبريل, 2009

قبل مواجهة الفراعنة والخضر بشهرين سعدان يجهز خطة "سحرية".. وشحاتة يراقب محترفي الجزائر

واصل المدير الفني للمنتخب الجزائري رابح سعدان متابعته ودراسته المستمرة لنظيره المصري، الذي سيواجهه في الجولة الثانية من تصفيات المجموعة الإفريقية الثالثة المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات أمم إفريقيا بأنجولا وكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

وشاهد سعدان المتواجد في جنوب إفريقيا منذ السبت الماضي عدة لقاءات ودية ورسمية للمنتخب المصري، خاصةً مباراة زامبيا التي تعادل فيها على أرضه ووسط جماهيره، من أجل الوصول للخطة السحرية التي تمكِّنه من التفوق على الفراعنة، وذلك حسب ما ذكرت جريدة "الفجر" الجزائرية اليوم الخميس.

وقام مدرب الخضر بمتابعة 14 لقاء وديًّا ورسميًّا للمنتخب المصري الذي ينتظر أن يتابعه مدرب "الخضر" للمرة الأخيرة، أمام منتخب عمان خلال مباراتهما في مسقط في آخر مواجهةٍ ودية للفراعنة قبل لقاء الجزائر المقرر يوم 7 يونيو/حزيران القادم في البليدة.

ولم يعد سعدان بعد إلى الجزائر من رحلته إلي جنوب إفريقيا، حيث ما يزال هناك رفقة رئيس اتحاد الكرة الجزائري "الفاف" محمد روراوة لمعاينة المنشآت التي سيتم تحديدها لإقامة المعسكر القادم للخضر تحسبًا للقاء زامبيا في الجولة الثالثة في التصفيات بعد لقاء مصر في الجولة الثانية.

ويتزامن معسكر الخضر بجنوب إفريقيا المقرر إقامته من 11 وحتى 19 يونيو/حزيران المقبل، مع إقامة مباريات كأس القارات والتي تشهد مشاركة أبطال كل قارة، حيث ستكون القارة السمراء ممثلة في المنتخب المصري.

وسيكون بإمكان المنتخب الجزائري متابعة مباراة المنتخب البرازيلي والإيطالي ضمن أحداث الجولة الثانية بدعوة من المنظمين.

على الجانب الآخر أعرب حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم أنه يتابع اللاعبين المحترفين بالجزائر قبل المواجهة المرتقبة بين المنتخبين المصري والجزائري في 7 يونيو المقبل بمدينة البليدة الجزائرية.

وذكرت صحيفة "الجمهورية" المصرية أن شحاتة يتابع محترفي الجزائر في أوروبا من أجل تحديد مستواهم الفني لإيجاد أفضل الطرق للحدِّ من خطورتهم.

ويرى الجهاز الفني للمنتخب المصري أن أداء المنتخب الجزائري على ملعبه يختلف عنه خارج ملعبه؛ حيث وضح من خلال المتابعات ارتفاع المستوى عندما يلعب بين جماهيره، وهو الأمر الذي وعد شحاتة بالإعداد له جيدًا، مطالبًا بعدم الانخداع بمستوى الجزائر في مباراة رواندا الأخيرة؛ لأنه سيقدم مستوى مختلفًا وسط الجماهير الجزائرية المتحمسة، واللقاءات السابقة تؤكد ذلك، وعليه يتوجب تجهيز اللاعب المصري جيدًا إلى هذه المواجهة المختلفة.

وفي السياق نفسه أكد شحاتة ثقته التامة في قدرات لاعبيه، مؤكدًا أن المستوى الذي ظهر به اللاعبون خلال مباراة زامبيا لن يتكرر مرةً أخرى، وأنه جاري الإعداد والتجهيز من الآن للمرحلة المقبلة.. مشيرًا إلى أنه يرفض الإشارة إلى وجود خلافات بين صفوف المنتخب... موضحًا أن جميع اللاعبين تحت المنظار حاليًا وسيتم ضم الأفضل فقط وأن الجميع معرض للانضمام أو الاستبعاد وفقًا لمستواه الفني لأنه ليس هناك حجز للأماكن في تشكيلة المنتخب.