EN
  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2009

ينوي اعتزال التدريب عقب التأهل لكأس العالم سعدان للجماهير: لا تحتفلوا بالتأهل للمونديال من الآن

سعدان دائمًا واقعي في تصريحاته

سعدان دائمًا واقعي في تصريحاته

قال رابح سعدان المدير الفني لمنتخب الجزائر إن فريقه بات المرشح الأقرب للتأهل إلى كأس العالم 2010 بعد الفوز خارج ملعبه على زامبيا بهدفين، إلا أنه في الوقت ذاته طالب الجماهير الجزائرية بعدم تعظيم الآمال، كثيرًا خاصةً أن منافسيه مصر وزامبيا مازال في المنافسة.

  • تاريخ النشر: 22 يونيو, 2009

ينوي اعتزال التدريب عقب التأهل لكأس العالم سعدان للجماهير: لا تحتفلوا بالتأهل للمونديال من الآن

قال رابح سعدان المدير الفني لمنتخب الجزائر إن فريقه بات المرشح الأقرب للتأهل إلى كأس العالم 2010 بعد الفوز خارج ملعبه على زامبيا بهدفين، إلا أنه في الوقت ذاته طالب الجماهير الجزائرية بعدم تعظيم الآمال، كثيرًا خاصةً أن منافسيه مصر وزامبيا مازال في المنافسة.

وكشف سعدان في تصريحاتٍ صحفية يوم الاثنين عن أنه ينوي الابتعاد عن "الخضر" في حالة التأهل لكأس العالم بجنوب إفريقيا، مشيرًا إلى أن يفكر في الهروب من ضغط المنتخب الأول بعد الانتهاء من التصفيات والمشاركة في المونديال في حال تأهل الخضر نظرًا لإرهاقه.

وقال شيخ المدربين الجزائريين: "أشعر بنوعٍ من الإرهاق على الرغم من أن كرة القدم لا تعترف بحدود السن، لكن قررت -في حال التأهل للمونديال- الهروب من ضغط المنتخب الأول والتحول إلى المديرية الفنية بالاتحاد الجزائري".

وتابع "سأعود إلى مهامي السابقة في التخطيط، واستثمار الخبرة الميدانية في الإشراف على المنتخبات الوطنية، وترك المجال لمدرب آخر عقب التأهل للمونديال بإذن الله".

ردًّا على مطالب الجماهير الجزائرية بالوصول إلى المونديال، قال سعدان إن على كل جزائري التحلي بالصبر وعدم إقامة الأفراح قبل الأوان، "نعم نحن في الاتجاه الصحيح نحو المونديال، لكن علينا أن نسير خطوة بخطوة حتى نحقق هدف الوصول إلى المونديال".

وتتصدر الجزائر المجموعة الثالثة من التصفيات برصيد سبع نقاط بفارق ثلاث نقاط عن زامبيا الثالثة وست نقاط عن كل من مصر ورواندا (لهما مباراة مؤجلةوذلك مع نهاية الدور الأول من التصفيات.

ووصف سعدان المنتخب الحالي بالقوي من خلال تشكيل مجموعة واحدة متضامنة ومتجانسة داخل الملعب وخارجه، مشيرًا إلى أن هذا التجانس يرجع إلى عمل جماعي، من خلال خلق الانسجام بين المحليين والمحترفين بالخارج.

يشار إلى أنه في حال فوز الجزائر في المباراتين المقبلتين أمام زامبيا ورواندا على التوالي بملعب 5 يوليو تكون قد قطعت تذكرة الوصول للمونديال بنسبة كبيرة حال تعثر مصر في مباراتيها المقبلتين أمام رواندا ذهابًا وإيابًا.