EN
  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2011

زاهر: مصير كأس مصر يتحدد بعد ثلاثة أيام

كأس مصر لا يزال مصيره مجهولاً

كأس مصر لا يزال مصيره مجهولاً

اعترف سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، بأنه سيُحدَّد الموقف النهائي لاتحاد الكرة فيما يتعلَّق بعودة مسابقة كأس مصر للانطلاق من جديد من عدمه يوم الأحد؛ وذلك بعد مناقشة الموقف من جميع جوانبه مع لجنة المسابقات والجهات الأمنية.

  • تاريخ النشر: 04 مايو, 2011

زاهر: مصير كأس مصر يتحدد بعد ثلاثة أيام

اعترف سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، بأنه سيُحدَّد الموقف النهائي لاتحاد الكرة فيما يتعلَّق بعودة مسابقة كأس مصر للانطلاق من جديد من عدمه يوم الأحد؛ وذلك بعد مناقشة الموقف من جميع جوانبه مع لجنة المسابقات والجهات الأمنية.

وأضاف زاهر، في المؤتمر الصحفي الذي عقده يوم الأربعاء في مقر الاتحاد المصري للعبة؛ أن "الاتحاد يراعي الظروف الراهنة والدواعيَ الأمنية قبل اتخاذ أي قرار، ونحاول علاج التجاوزات؛ لأن هدفنا استمرار الدوري إلى النهاية؛ وذلك على الرغم من استعمال الجماهير بشكل متكرر الشماريخ والألعاب النارية".

وأكد رئيس الاتحاد أن المجلس يحاول بشكل ودي حل أزمة حقوق الأندية المتأخرة لدى التليفزيون بشأن إذاعة المباريات خلال الفترة المقبلة، خاصةً أن مديونية التليفزيون وصلت إلى 40 مليون جنيه، والأندية تعاني من قلة الموارد.

وفيما يتعلَّق بمواجهة المنتخب الكويتي وديًّا، قال سمير زاهر إنه سيجلس، غدًا الخميس، مع حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري لاتخاذ قرار، سواء بالقبول أو الرفض، بشأن هذه المباراة، وإن كانت النية تتجه إلى الموافقة على إقامتها، لكن بعد انتهاء الدوري المصري.

وأبدى زاهر اندهاشه بالتجاهل التام للإنجاز الذي حقَّقه المنتخب المصري للشباب بالوصول إلى كأس العالم في كولومبيا، وكذلك الفوز بالميدالية البرونزية في بطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة في جنوب إفريقيا.