EN
  • تاريخ النشر: 07 أكتوبر, 2009

اتجاه لتعيين رمزي مديرا فنيّا للمنتخب الأوليمبي زاهر يقرر عدم التجديد لمدرب "الفراعنة" الصغار

منتخب الشباب فشل في المونديال

منتخب الشباب فشل في المونديال

قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري -برئاسة سمير زاهر- عدم تجديد عقد التشيكي ميروسلاف سكوب -المدير الفني لمنتخب الشباب (دون 20 عاما)- مع الاستعانة بالدولي السابق هاني رمزي -المدرب العام للفريق- ليتولى منصب المدير الفني للمنتخب الأوليمبي، وذلك بعد الهزيمة أمام كوستاريكا في دور الستة عشر لبطولة كأس العالم للشباب المقامة حاليا في مصر.

قرر مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري -برئاسة سمير زاهر- عدم تجديد عقد التشيكي ميروسلاف سكوب -المدير الفني لمنتخب الشباب (دون 20 عاما)- مع الاستعانة بالدولي السابق هاني رمزي -المدرب العام للفريق- ليتولى منصب المدير الفني للمنتخب الأوليمبي، وذلك بعد الهزيمة أمام كوستاريكا في دور الستة عشر لبطولة كأس العالم للشباب المقامة حاليا في مصر.

ويفكر الاتحاد في الاستعانة برمزي مديرا فنيا لعلاقته الطيبة باللاعبين ومعرفته بإمكانياتهم، كما أن الفريق سيخوض في الفترة المقبلة التصفيات المؤهلة لمسابقة كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية 2012 في لندن.

ويشهد الجهاز المعاون بعض التغييرات بتعيين مدرب عام للفريق، بينما سيظل فكري صالح مدربا لحراس مرمى الفريق، ولكن لا يزال موقف محمد الصيفي المدرب المساعد غامضا.

وأكد زاهر أنه حزين للغاية للهزيمة التي مني بها الفريق وخروجه المبكر من البطولة، مؤكدا أن مسؤولي الاتحاد لم يبخلوا على اللاعبين.

وأضاف أن الاتحاد سيدرس التقرير الفني الخاص بالمدرب سكوب عقب العودة من لوساكا؛ حيث يخوض المنتخب الأول مباراته مع زامبيا في الجولة الخامسة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

وأعلن سكوب أنه مستمر في قيادة الفريق حتى نهاية عقده بنهاية الشهر الجاري، ولذلك فإن الاتحاد المصري للعبة لن يقرر إقالته حتى لا يسدد إليه قيمة الشرط الجزائي الموجود بعقده.

وقال سكوب -في المؤتمر الصحفي بعد المباراة-: إن الفريق عانى من مشكلة واضحة في الكرات الثابتة، بسبب فشل اللاعبين في مراقبة لاعبي المنافس بشكل جيد، كما أن الهدف الأول لكوستاريكا كان شبيها تماما بهدف باراجواي الثاني، ورغم ذلك لم يتفاد اللاعبون الخطأ نفسه.

وأوضح سكوب أن الفريق لم يتمكن من صنع هجمة واحدة صحيحة طول المباراة، لكنه اعترف بتحمل مسؤولية الهزيمة.