EN
  • تاريخ النشر: 05 مايو, 2009

اعترف بأزمات الفراعنة لكنه يثق في هزيمة الخضر زاهر يعلن الحرب على الأهلي ويتحجج بمواجهة الجزائر

الفراعنة يتمسكون بالفوز على الجزائر

الفراعنة يتمسكون بالفوز على الجزائر

أعلن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الحرب على الأندية المصرية التي تشارك في بطولة كأس الاتحاد الإفريقي "الكونفدراليةوتحديدا النادي الأهلي، مؤكدا أنه لن يتهاون في حق المنتخب من أجل الأندية؛ لأن الهدف الأكبر هو الوصول لمونديال 2010، وليس الفوز بالكونفدرالية أو دوري الأبطال.

  • تاريخ النشر: 05 مايو, 2009

اعترف بأزمات الفراعنة لكنه يثق في هزيمة الخضر زاهر يعلن الحرب على الأهلي ويتحجج بمواجهة الجزائر

أعلن سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الحرب على الأندية المصرية التي تشارك في بطولة كأس الاتحاد الإفريقي "الكونفدراليةوتحديدا النادي الأهلي، مؤكدا أنه لن يتهاون في حق المنتخب من أجل الأندية؛ لأن الهدف الأكبر هو الوصول لمونديال 2010، وليس الفوز بالكونفدرالية أو دوري الأبطال.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم؛ من أجل وضع النقاط فوق الحروف بالنسبة للكرة المصرية خلال الفترة المقبلة، التي تشهد اختلافا شديدا حول إقامة معسكر الفراعنة استعدادا لمواجهة الجزائر يوم 7 يونيو/حزيران المقبل في ثاني جولات التصفيات الإفريقية المؤهلة لمونديال 2010 بجنوب إفريقيا.

ويلعب الأهلي والحرس وإنبي مباريات العودة بدور الـ16 في بطولة الكونفدرالية أحد أيام 29 أو 30 أو 31 من الشهر الجاري، وهو ما يتعارض مع معسكر الفراعنة في عمان؛ مما يهدد بإلغاء المعسكر، وهو الأمر الذي يرفضه حسن شحاتة المدير الفني للفريق.

ونقل الموقع الرسمي للاتحاد المصري لكرة القدم اليوم الثلاثاء تصريحات زاهر خلال المؤتمر، التي قال فيها "إن منتخب مصر هو الأهم في هذه المرحلة، وإن مصلحة المنتخب الوطني مقدمة على أي ارتباط لأي ناد.

وتعتبر مباراة الجزائر عنق الزجاجة للمنتخب المصري، خاصة وأنه تعادل في مباراته الأولى بالقاهرة أمام زامبيا بهدف لكل منهما، وإذا خسر الفريق مواجهة الجزائر ستكون فرصته صعبة للغاية في حجز بطاقة التأهل.

ويتجه زاهر للإعلان قريبا عن أن الفرق المصرية الثلاثة ستخوض مباريات العودة بالكونفدرالية بدون اللاعبين الدوليين؛ مما قد يضع الأندية في مأزق شديد، ويجعلها تودع البطولة مبكرا، وسيكون الأهلي المتضرر الأكبر؛ نظرا لأنه يمتلك أكبر عدد من اللاعبين بالمنتخب.

وطالب زاهر الإعلام بدعم المنتخب وجهازه الفني بقيادة حسن شحاتة المطالب بالفوز على الجزائر في ظروف غاية في الصعوبة، خاصة في ظل خسارة الأهلي الإفريقية الأخيرة، والإصابات والمشاكل التي تواجه المحترفين المصريين.

وأبدى رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم ثقته الكبيرة في قدرة المنتخب المصري على تخطي مباراة الجزائر، والفوز بها، على رغم كل الصعوبات التي تواجه الفريق، التي تجعل استعدادات المنتخب للمباراة في مهب الريح.

أما فيما يختص بتطبيق لائحة الـ25 لاعبا بالأندية، التي تقلصت من 30 إلى هذا العدد بداية من الموسم القادم 2009/2010، فقد أعلن زاهر التحدي، وقرر تطبيق اللائحة بشكل فوري، على رغم اعتراض النادي الأهلي الذي سيخسر عددا كبيرا من اللاعبين ضمن قائمته، خاصة وأن الفريق لديه العديد من اللاعبين المعارين، وتقليص اللائحة يجعله يستغني عنهم مجانا.

واختتم زاهر تصريحاته بمناشدة الجميع الوقوف خلف منتخب مصر، حتى تحقيق حلم الشعب المصري بأكمله، بالصعود إلى نهائيات كأس العالم 2010، والبداية ستكون بالفوز على الجزائر.